أعلنت عُمان تعليق الدراسة، الخميس، في محافظة ظفار مع اقتراب إعصار من المنطقة الواقعة جنوب العاصمة مسقط، بعد نحو 5 أشهر من إعصار أدى إلى مقتل 11 شخصا في السلطنة وفي اليمن المجاور.

وقالت مديرية التربية والتعليم في ظفار (نحو 950 كلم جنوب مسقط) في بيان الأربعاء إن القرار جاء "حرصا على سلامة الطلاب والعاملين (...) وفي إطار تحديد عدد من مدارس المحافظة كمراكز إيواء للمواطنين".

وتستعد المحافظات الجنوبية في سلطنة عمان، وجزر يمنية تقع في المنطقة ذاتها بينها سقطرى، للتعامل مع إعصار "لبان" الذي يقترب من جنوب الخليج العربي، ويتوقع أن تبلغ سرعة الرياح فيه 120 كلم في الساعة.

وفي الوقت الحالي يصنّف خبراء "لبان" على أنه إعصار من الدرجة الأولى.

وفي مايو الماضي، اسفر الإعصار "ميكونو" الذي اجتاح جزيرة سقطرى اليمنية وجنوب غرب سلطنة عمان، عن وفاة 11 شخصا على الأقل.

وتسبب الإعصار بعزل أجزاء من جزيرة سقطرى في اليمن، الذي يشهد حربا منذ سنوات.