شهد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم توقيع جامعة القصيم لعدد من العقود التنموية، التي تجاوزت قيمتها الإجمالية 79 مليون ريال، وذلك بمقر الجامعة خلال زيارته لها لرعايته ختام الدورة الأولى لجائزة عبدالله السليمان الدولية للإبداع العلمي في النخيل والتمور.

وقد وقع معالي مدير الجامعة الدكتور عبدالرحمن بن حمد الداود ستة عقود مع عدد من الجهات المختلفة والتي اشتملت على مؤسسة ناصر عبدالله أبوسرهد لنقل طالبات الجامعة بمبلغ 31,851,225 ريالا، ومع مكتب فضاء للاستشارات الهندسية للخدمات الهندسية الاستشارية لمشروعات الجامعة بمبلغ 26,172,000 ريال، وعقداً مع مؤسسة صالح مقبل الملحم للنقل المدرسي لنقل طالبات الجامعة بمبلغ 8,032,500 ريال، وعقداً آخر مع مكتب روافد الرواد للاستشارات الهندسية لمشروعات الجامعة بالمدينة الجامعية بمحافظة عنيزة ومجمع الكليات بمحافظة المذنب بمبلغ 7,236,000 ريال، كما وقع معالية عقداً مع مؤسسة كيان البلاد للتجارة والمقاولات لمشروع استكمال كلية العلوم للطالبات بالمليدا بالجامعة بمبلغ 3,999,965 ريالا، وعقداً مع مؤسسة التعلم الحاضر للاتصالات وتقنية المعلومات لتصميم وتطوير المقررات الإلكترونية بملغ 2,997,219,69 ريالا.

عقب التوقيع بارك صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم هذه العقود التي ستعود بالنفع على الجامعة وتجعلها تتقدم إلى مستويات أعلى بإذن الله، مشيراً إلى أن حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- تواصل دعمها المعهود دائماً لمنابر العلم والتعلم في جامعات هذه البلاد المباركة، منوهاً بالمتابعة المستمرة التي يبذلها معالي مدير الجامعة الدكتور عبدالرحمن الداود والذي كان له اليد الطولى في هذه المشروعات المباركة والنافعة لأبناء وبنات هذه المنطقة، سائلاً المولى عز وجل أن يوفق الجميع وأن يبارك بالجهود، داعياً الله عز وجل أن يديم على هذه البلاد نعمة الأمن وأن تنعم بلادنا بكل تطور ونماء. من جهة أخرى افتتح أمير منطقة القصيم صباح أمس الخميس طريق الملك عبدالله بن عبدالعزيز في عنيزة. وقد كان في استقبال سموه في موقع الافتتاح عدد من المسؤولين والأهالي كان في مقدمتهم محافظ عنيزة عبدالرحمن السليم، وأمين منطقة القصيم المهندس محمد المجلي مدير إدارة النقل في منطقة القصيم المهندس محمد الشمري ورئيس بلدية عنيزة المهندس عبدالعزيز البسام وعدد من المسؤولين وأعضاء لجنة الأهالي في عنيزة.

وقد اطلع سموه على شرح حول أعمال الطريق ومراحل تأسيسه وأهميته وجهات ربطه الرئيسة، كما اطلع سموه على شرح عن حديقة المروج التي يجري إنشاؤها حالياً شرق عنيزة. من جانب آخر نوّه الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بما تقدمه القيادة الحكيمة -أيدها الله- من أعمال جليلة وعظيمة في خدمة الإسلام والمسلمين، انطلاقًا من الأسس التي قامت عليها هذه البلاد منذ تأسيسها، مشيداً بجهود مكاتب الدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات في تأدية رسالتها التي تنطلق من الرسالة العظمى التي تتحملها المملكة لإعلاء كلمة الله، ودحض افتراءات أعداء الإسلام، وبذل العطاء لخدمة الدعوة الإسلامية في الداخل والخارج، مؤكداً أن مكاتب الدعوة نموذجاً لما توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- من اهتمام في خدمة الدعوة لله.

جاء ذلك خلال استقبال سموه بمكتبه بمقر ديوان الإمارة بمدينة بريدة، محافظ عنيزة عبدالرحمن السليم يرافقه رئيس مجلس إدارة المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بمحافظة عنيزة حمد الزامل وأعضاء المكتب الذين قدموا للسلام على سموه، وإطلاعه على أنشطة المكتب في مختلف المجالات الدعوية والإرشادية، وخطة المكتب المستقبلية في مجال الدعوة إلى الله وتوعية الجاليات. وقدم رئيس مجلس إدارة المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بمحافظة عنيزة حمد الزامل شرحا حول الأنشطة والبرامج الدعوية والتوعوية التي قدمها المكتب.

..و يزيح الستار عن اللوحة التذكارية لطريق الملك عبدالله في عنيزة
أمير القصيم أثناء استقبال محافظ عنيزة وأعضاء مكتب الدعوة