قضت محكمة عسكرية مصرية، الخميس بإعدام 17 متهماً في قضية تتضمن تفجيرات كنائس ارتكبت عامي 2016 و2017، وقتل فيها نحو 75 شخصاً، حسبما قال مسؤول قضائي لوكالة فرانس برس.

وقال المسؤول: إن المتهمين دينوا «باستهداف الكنيسة البطرسية بالعباسية (في وسط القاهرة في ديسمبر2016 ) الذي أسفر عن مصرع 29 شخصاً و(كذلك الاعتداءات على) كنيسة مارى جرجس بطنطا (في دلتا النيل في 9 أبريل 2017) حيث قتل 27 فرداً، والكنيسة المرقسية بالإسكندرية (في 9 أبريل 2017) فيما أسفر عن مصرع 18 فرداً». وشمل حكم الخميس الذي أصدرته محكمة الجنايات العسكرية بالإسكندرية شمال البلاد السجن المؤبد (25 عاماً) لـ19 شخصاً، والسجن بين 10 و15 عاماً لعشرة أشخاص.

وانقضت الدعوى الجنائية لمتهمَين بسبب وفاتهما.