أعلن وزير الثروة الحيوانية والسمكية والحياة البرية في السودان عبدالكريم أحمد دقاش أن بلاده تتوجه نحو التوسع في مجال اللحوم المذبوحة لزيادة الصادرات منها إلى كل من المملكة ومصر الشقيقتين.

وأكد الوزير خلال لقاء جمعه مع رئيس لجنة الصناعة والاستثمار والتجارة والأراضي في البرلمان عبدالله علي مسار أهمية التنسيق والتعاون مع الجهات ذات الصلة في ضبط التعامل في مجال تحسين وتأهيل المسالخ للتوسع في عمليات الاستثمار في اللحوم المذبوحة بدلا من الحية دعما لزيادة الصادرات وإحلال الواردات.

وقال دقاش إن اللقاء يأتي في إطار التوجه حول التوسع والتشغيل في مصنع جمكو للحوم لإنجاح هذا المشروع الحيوي المهم.

وشدد على اهتمام وزارته بكل ما يدعم مواعين الصادر من فتح خطوط ونوافذ للزيادة في لحوم الإبل وزيادة الإنتاج بصورة أكبر ليشمل مختلف الدول العربية.

وشدد على أهمية هذه المشروعات الرائدة في إنتاج صناعة اللحوم، مشيرا إلى أن وزارته لديها الاستعداد لتعزيز التعاون والتنسيق السوداني المصري وفي مجالات التدريب للزيادة في الخبرات ودعم الكفاءة الإنتاجية وجذب المستثمرين في مجالي اللحوم والألبان.

وقال دقاش إن السودان لجأ للاتجاه نحو الصادرات المذبوحة بدلا من الحية دعما لتحقيق القيمة المضافة.