حسم التعادل الإيجابي 3 - 3 المواجهة المثيرة بين أحد والحزم مساء أمس "الخميس" على ملعب مدينة الأمير محمد بن عبدالعزيز الرياضية بالمدينة المنورة ضمن الجولة التاسعة من دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، ورغم وجود الفريقين في مركز متأخر في سلم الترتيب إلا أن مباراتهما حفلت بالندية والحماسة والإثارة منذ انطلاقتها وحتى الثواني الأخيرة، ودونت نفسها كواحدة من أفضل مباريات الدوري هذا الموسم وأكثرها متعة، وبرز في اللقاء مهاجم الحزم محمد الصيعري بتسجيله "هاتريك"، كما لفت مهاجم أحد البرازيلي ريبامار الأنظار وسجل هدفين حاسمين، وأوصل هذا التعادل أحد للنقطة السادسة مقابل تسع نقاط للحزم.

افتتح الصيعري التسجيل للحزم من كرة رأسية في الدقيقة السابعة، وبعدها بخمس دقائق فقط أضاف الصيعري الهدف الثاني بذات الطريقة والسيناريو "12"، وتدخلت تقنية الفيديو لإلغاء هدف لأصحاب الأرض بحجة التسلل "13"، لكن ريبامار تمكن من تقليص الفارق عندما سدد كرة قوية استقرت في الشباك "21"، وعدل المدافع حسين عبدالغني النتيجة لأحد من ضربة الجزاء بعد أن تدخل الـVAR لحساب الركلة "61"، وعاد الصيعري مرة ثالثة ووضع بصمته ورجح كفة الحزم بتسجيله الهدف بعد أن استغل كرة عرضية أرضية سددها قوية سكنت في المرمى "72"، وحضرت تقنية الفيديو مرة ثالثة وعادت لحساب ركلة جزاء ثانية لأحد سجل منها ريبامار هدف التعادل في الوقت القاتل "90 + 4".

وانتزع الباطن نقطة ثمينة بعد تعادله مع الفتح 2 - 2 على ملعبه في حفر الباطن، وتمكن "السماوي" من العودة للمباراة والخروج بنتيجة التعادل رغم تخلفه بهدفين، وتعتبر النتيجة عادلة إلى حد كبير، فالشوط الأول كانت فيه الأفضلية للنموذجي، قبل أن تختلف الأمور في الحصة الثانية ويسجل الباطن هدفين ثمينين.

تقدم الفتح أولاً بهدف المهاجم الغيني خليل بانغورا الذي استغل خطأ دفاعياً ووضع الكرة بين قدمي الحارس محمد الربيعي "45"، ولم يستيقظ الباطن من صدمة الهدف الأول إلا وفاجأه المهاجم منصور حمزة بتسجيله الهدف الثاني للفتح "45 + 2". في الشوط الثاني انتفض الباطن ونجح المهاجم فهد الجهني في تسجيل أول أهداف أصحاب الأرض بعد أن تابع كرة تهيأت له داخل منطقة الجزاء وأكملها في المرمى "55"، وتكفل المدافع ياسين حمزة بمهمة تسجيل هدف التعادل للباطن بعد أن لعب الكرة بالخطأ في مرمى فريقه "82".

بهذه النتيجة أصبح لدى الباطن ثماني نقاط، أما الفتح فرفع نقاطه إلى عشر.

واستمرت التعادلات في الجولة التاسعة، وحضر التعادل السلبي بين الفيصلي والشباب على ملعب مدينة المجمعة الرياضية بالمجمعة، وأصبح لدى المستضيف 11 نقطة، أما الشباب فأضحى يمتلك 16 نقطة.

من جانب آخر تتواصل مباريات الأسبوع التاسع من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين اليوم (الجمعة) بإقامة لقاء واحد يجمع الأهلي بالقادسية، وتقام المباراة على استاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة، الساعة 6:20 مساء، إذ يسعى أصحاب الضيافة لخطف الثلاث النقاط التي تجعلهم متمسكين بالمنافسة على الصدارة، والمحافظة على المستوى الكبير، الذي قدمه الفريق «الأخضر» في الجولة الماضية أمام النصر، والذي انتهى بالفوز 2-صفر، ويحتل الأهلي المرتبة الثانية برصيد 19 نقطة، ومن المتوقع أن يعمد مدرب الأهلي الأرجنتيني بابلو غويدي إلى الضغط على المنافس، واللعب على الكرات الطويلة لخط المقدمة من أجل تحقيق الفوز، ومن المتوقع ألا يبدأ المدرب بالمهاجم السوري عمر السومة لعدم الجاهزية بشكل نهائي، ويغيب عن المشاركة المدافع معتز هوساوي للإصابة، ومن أهم الأوراق لدى غويدي لاعبا الوسط المصري عبدالله السعيد والبرازيلي جوزيف دي سوزا، ومهاجم الرأس الأخضر ديجانيني تفاريس، والحارس محمد العويس.

وفي المقابل، يبحث لاعبو القادسية عن تحقيق نتيجة إيجابية وتقديم مستوى فني يرضي طموحات الجماهير، رغم صعوبة المنافس، ويطمح الضيوف إلى إحراز الفوز الثاني لهم وإيقاف مسلسل الهزائم، التي كان آخرها أمام الهلال في الجولة الماضية، ويحتل القادسية المرتبة ما قبل الأخيرة برصيد أربع نقاط، ويقود الفريق فنيا في هذه المواجهة المدرب الوطني عبدالعزيز البيشي بعد الاستغناء عن المدرب الصربي ألكسندر ستانو جيفيتش بعد تردي النتائج، لذا من المنتظر أن يلعب بطريقة متوازنة، ومن أبرز اللاعبين المدافع عدنان فلاته والبرازيليان لاعب الوسط إلتون خوزية والمهاجم بيسمارك فيريرا والمهاجم هارون كمارا.

فرحة بطناوية تكررت مرتين
مواجهة الفيصلي والشباب سلبية (عدسة / محمد العطاس)
الأهلي هزم النصر في الجولة الماضية