لم يقل رئيس النادي الأهلي الخلوق ماجد النفيعي خطأ أو خروج عن النص أو إساءة للنصر، عندما أكد عدم وجود منافس لفريقه غير الهلال، فالـ»الراقي» في المركز الثاني و»الزعيم» في المركز الأول.

وتصريح النفيعي مبني على أمور عدة، أولها أن الهلال ثابت دائمًا ولا يتزحزح عن مركزه إلا بصعوبة بالغة، ولم يخرج عن المنافسة على الدوري منذ ما يربو عن عقد.

في المقابل، عُرف عن «فارس نجد» عدم الثبات في المستوى وكثرة تغيير المدربين واللاعبين الأجانب، والترنح في منتصف الترتيب، أو الهروب من قاع الترتيب أحيانًا.

وعلى المناوئين للنفيعي ومن هاجموه بسبب تصريحه المنصف أن يراجعوا تصريحات رئيس النصر سعود آل سويلم منذ دخوله الوسط الرياضي مترئسًا النادي العاصمي، إذ أنه لا يتوانى عن إطلاق التصريحات المثيرة بعد كل جولة عبر حسابه في «تويتر»، والتي كان أبرزها تذمره من ميثاق الشرف، وتغريدته الساخرة عن «تيفو» الهلال.

ختامًا

من كان بيته من زجاج فلا يرمي الناس بالحجارة