رأس نائب وزير الداخلية د. ناصر بن عبدالعزيز الداود، في المدينة المنورة، الخميس، الاجتماع الأول لأصحاب المعالي والسعادة وكلاء إمارات المناطق لهذا العام 1440هـ.

وفي بداية الاجتماع، نقل د. الداود، تحيات صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية للمجتمعين، مؤكدًا توجيهات القيادة الحكيمة بأن تسهم نتائج هذا الاجتماع فيما يخدم مصلحة الوطن والمواطن.

وجرت خلال الاجتماع مناقشة الموضوعات المقترح إدراجها على مشروع جدول أعمال الاجتماع السنوي السادس والعشرين لأصحاب السمو أمراء المناطق، إضافة إلى تحديد بعض الموضوعات التي ستوكل إلى إمارات المناطق لإعداد أوراق العمل حيالها.

ونوه نائب وزير الداخلية في ختام الاجتماع بالدور الحيوي والمهم لإمارات المناطق في تحقيق رؤية المملكة 2030، ورفع مستوى التنسيق والتكامل في ذلك بين مختلف الجهات الحكومية والقطاعات الأهلية في المنطقة.