أعلن نادي جدة الأدبي الثقافي عن موعد ملتقى قراءة النص الخامس عشر وعنوانه ومحاوره. وقد حدد 16 جمادى الأولى للعام 1440 الموافق 22 يناير 2019م، موعداً لانطلاق الملتقى الذي يستمر لمدة ثلاثة أيام بعنوان: «النتاج الأدبي لجيل الشباب في المملكة العربية السعودية منذ عام 2000م».

وبين رئيس نادي جدة الأدبي الأستاذ الدكتور عبدالله بن عويقل السلمي أن النادي يهتم بالدراسات النقدية والأدبية، إضافة إلى الاهتمام بالنشر العلمي من خلال إصداره عددا من المجلات المتخصصة، وقال عويقل: وضعنا ضمن أهدافنا تطوير هذا الملتقى كماً وكيفاً لينسجم مع تطلعات مثقفي المملكة وليحقق الهدف منه لاسيما وأنه من أبرز البرامج الثقافية لنادي جدة الأدبي. وأوضح أن الملتقى في نسخته المقبلة سيحظى بمشاركة نخبة من كبار الأدباء وأبرز النقاد والمتخصصين.

وأوضح الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن رجا الله السلمي المسؤول الإداري للنادي وأمين اللجنة العلمية للملتقى، أن نادي جدة الأدبي الثقافي يهدف من خلال برامجه إلى الاهتمام بجيل الشباب وتعزيز مواهبه الأدبية ورعايتها مرسخاً دور الهوية الثقافية والأدبية في تنمية الوحدة والانتماء الوطني. 

وأضاف: أن رسالة الملتقى هي تشجيع الباحثين والمثقفين على الاهتمام بأدب الشباب وتقويمه وإثرائه، وتعزيز الاتجاهات الأدبية والإبداعية لدى جيل الشباب، وبحث الظواهر الأدبية لديهم، واستنطاق النصوص الأدبية وكشف الجوانب الإبداعية التي تتسم بها، وقراءة التجارب الشبابية الإبداعية وتعزيزها.

وبين السلمي أبرز محاور الملتقى وهو الإطار النظري: الأسس والمفاهيم والإبداع الأدبي والتقنيات الحديثة، ودراسات مسحية للنصوص الأدبية الشبابية. والتحولات الاجتماعية وعلاقتها بتجديد النتاج الأدبي والنتاج الأدبي الشبابي وعوامل التأثر والتأثير، ونتاج الشباب الأدبي والهوية الوطنية، وتجارب الشباب الأدبية في سياق التحليل والمقارنة، وأدب الشباب والروافد الثقافية.

وسيقوم النادي بتوثيق أعمال الملتقى وإصدارها في أحد أعداد مجلة علامات لتكون بين يدي الدارسين والمهتمين.