غالب كامل الصوت الذي عرفه السعوديون 40 عامًا












التعليقات

1

 ابو عبدالله

 2018-12-07 14:28:04

امد الله بعمرك واسبغ عليك الصحة والعافية امين للمذيع الكبير غلب كامل انا من الجيل الذي تابعه في برامج كثيرة مثل لمن الكاس كن الافضل تحياتي وتقديري لغالب كامل وعمراً مديدا .

2

 بشير عمر صالح محمد

 2018-12-06 23:22:41

هذا هو.
يبدو أن موقع صحيفة الرياض يرصد
"فعلا" رغبات القراء- العرب وغير
العرب.
فأن يعود بنا الموقع إلى الزمن الجنيل
فهذه سياسة إعلامية طيبة
وما أن وقع نظرى فور دخولى موقعكم
الآن على إسم الإعلامى العربى السعودى
الكبير غالب كامل، إلا وأسرعت بالضغط
على رابط خبره.
أذكره الآن بِطَلًَتِهِ الحيية، وصوته الأجش
الرجولى المنيز. ويبدأ كعادته نشرة
الأخبار المتلفزة بتحية المشاهدين بقوله:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
وتدمع عينى الآن، فلما لا، فمن الإعلاميين
السعوديين الذين سنحت لنا فرصة التعرف
عليهم إن كان ذلك أثناء إقامتنا فى المملكة
بين عامى 1405-1412هـ، أو متابعتنا
لهم من مصر عبر أثير إذاعتكم الخالدة أو التليفزيون السعودى، كان غالب كامل
الإعلامى الكبير. كنت حقيقة أتعلم منه
فن الإلقاء، وهذا من أدوار الإعلام تعليم
الناس. «من العظماء من يُشعر المرء بحضرتهِ أنه صغير ، ولكن العظيم بحق هو من يُشعر الجميع في حضرته بأنهم عظماء. -إدولف هتلـر». كان غالب كامل ممن يشعر
الجميع فى حضرته أنهم عظماء، لماذا؟
لأنه رجلٌ إعلامى أعتقد أن الجميع كان يحب
غالب كامل وكنا ننتظر طلته عبر الشاشة
علينا.
«يذكر أن المذيع غالب كامل من الجيل المؤسس الذي واكب انطلاقة البث الإذاعي في الستينات، وهو من أبرز الوجوه الإعلامية».
ألف مليون سلامات المذيع الحبيب العم
والأستاذ غالب كامل، شكرا جزيلا
صاحب السمو الملكى الأمير محمد بن
سلمان ولى العهد رعايته إعلامى كبير
كثير من العرب يعتزون به أيما اعتزاز.
أصدق الأمنيات للعم الأستاذ غالب كامل
بالشفاء العاجل.
بشير عمر
جمهورية مصر العربية
القاهرة.
فضلا منكم، أرجو إيصال تعليقى
وتمنياتى بالشفاء العاجل للأستاذ
غالب كامل، وتلك أمانة أُحملكم إياها.