تفاعل جماهيري كبير مع «شباب تيك آوي»

جانب من مسرحية «شباب تيك آوي»
الرياض - عبدالرحمن الناصر، صلاح القرني

أسدل مساء أمس ستار المسرحية السعودية «شباب تيك آوي» على مسرح مركز الملك فهد الثقافي بالرياض، وتجمع عدد من الممثلين والممثلات على خشبة واحدة، حيث تدور أحداثها في قالب كوميدي حول قضايا شبابية متنوعة منها بيع الشهادات العليا والتستر على العمالة الغير متخصصة وبحث الشباب دائما عن البضاعات الغالية، وقد توقفت المسرحية لمدة ثلاث دقائق، بسبب تفاعل الجمهور مع خروج الممثل شافي الحارثي عن النص، طالبا من والدة طارق الحربي التي كانت من ضمن الحضور، أن ينضبطب بالمدرسة ويلتزام بقوانينها وإلا طرد منها.

هذا ويقول ماجد مطرب فواز بطل المسرحية: إن هذه المسرحية هي أولى تجاربه الرسمية، والتي لاقت النجاح المذهل والحضور الكبير، وهو ما زادني حماسا لتكرار التجربة، اضافة إلى جمالية المسرحية في دخول العنصر النسائي مما ساهم في إنجاح المسرحية وجذب الجمهور وتكامل المسرحية بالشكل الذي سيجعلنا نتنافس مستقبلا في تقديم الأفضل.

بينما قال شافي الحارثي: إن هذا التكامل الجميل في المسرحية والذي كنا نفتقده منّذ البدايات، من دخول العنصر النسائي والإخراج والصوت والجمهور الكبير، الذي ساعدنا ان نقدم ونبتكر ونخرج عن النص في حدود المعقول الذي اضاف للمسرحية نكهة خاصة، واعرب ان هذا النجاح يعتبر نجاح أولى تجاربة مع المسرح الحقيقي والمكتمل الأركان.

هذا وأشار طارق الحربي أن لديهم مشكلة في إيجاد المسرح الذي العام الذي يمنحنا فرصة عمل البروفات الكاملة والإستعدادات المبكره، رغم وفرة المسارح في الرياض، ومع ذلك لا نستطيع حتى أن نؤمن هذا المسرح على عدد أيام التجارب، وأشاد الحربي بالمسرحية وعودته بعد انقطاع دام لثماني سنوات عن المسرح، مؤكدا ان هذا العرض الجميل اضاف للمسرح السعودي مسرحية جديدة لقائمته تناقش عدد من القضايا الشبابية.

وبينت زارا البلوشي أن هذه المسرحية تعتبر فتحا جديدا للمسرح السعودي بمشاركة الفنانة مع الفنان والتي كانت محتكرة للرجل فقط، وسعدت جدا بتفاعل الجمهور مما شكل انطباعا جميلا لنا على خشبة المسرح لنقدم هذه المسرحية بصورة تساعدنا أن نعيد هذه التجارب في الأيام القادمة بشكل اخترافي من خلال منحنا مسارح عامة نقيم فيها البروفات.

يذكر أن مسرحية «شباب تيك آوي» من بطولة ماجد مطرب فواز وطارق الحربي وزارا البلوشي وشافي الحارثي وأسماء الحسن، ومن تأليف د. محمد الطياش وإخراج بسام الدخيل.

زارا البلوشي تميزت مع زميلاتها على المسرح
مشهد فكاهي من المسرحية
مدير المدرسة شافي الحارثي والتلاميذ ماجد مطرب وطارق الحربي












التعليقات





انتهت الفترة المسموحة للتعليق على الموضوع