ضبطت أمانة محافظة جدة ، ممثلة في الإدارة العامة للرقابة البيئية ، بمشاركة بلدية المليساء الفرعية وشرطة البلدية ، ثلاثة مواقع عشوائية متجاورة استغلها مخالفون لتصنيع وتدوير البلاستيك على مساحة إجمالية تقدر بعشرة الآف متر مربع بحي الخمرة جنوبي المحافظة ، ضمن جهود الأمانة في تعقب مصادر التلوث البيئي ومنع الظواهر السلبية داخل الأحياء السكنية وفي المناطق الطرفية.

وأزال قسم مراقبة أنشطة إعادة التدوير التابع للإدارة العامة للرقابة البيئية ، جميع الأنشطة المخالفة داخل المواقع المسورة ، كما جرى مصادرة ما بداخلها من مكائن فرم ، وأسطوانات غاز ، وطرمبات هواء ، في حين تعمل هذه المصانع المخالفة على فرم البلاستيك ، ومن ثم إعادة تدويره مسببة آثارا سلبية صحية وبيئية نتيجة عمليات الحرق والتدوير العشوائية في مواقع غير مرخصة.

وأكدت أمانة جدة مواصلة جهودها في رصد وإزالة جميع الأنشطة المخالفة بيئياً , في إطار تنسيق مشترك بين الإدارات المختصة والبلديات الفرعية ، لافتةً الانتباه إلى أنها ستتخذ الإجراءات النظامية للحد من الظواهر السلبية ومنع مصادر التلوث البيئي في أنحاء المحافظة.