قال الفاتيكان في بيان إنه "علم بصدمة وحزن بخبر الحريق المروع الذي دمر قبة كاتدرائية نوتردام في باريس، رمز المسيحية في فرنسا والعالم".

وأضاف المتحدث باسم الفاتيكان اليساندرو جيسوتي في البيان "نعرب عن تضامننا مع الكاثوليك الفرنسيين والأشخاص الأخرين في باريس وندعو لرجال الإطفاء وكل الذين يقومون بكل ما هو ممكن لمواجهة هذا الموقف المأساوي".