ذكرت الشرطة الهندية اليوم الثلاثاء، أنه قد تم العثور على جثة الساحر الهندي الذي حاول القيام بخدعة شهيرة تحت الماء، معروف بها خبير فن الوهم والخداع البصري، هاري هوديني، حيث أكدت أنه غرق أثناء المحاولة.

وقال مسؤول في مركز شرطة نورث بورت عبر الهاتف: "لقد جرفت المياه جثته على بعد كيلومترين من موقع الحادث، وقد تعرف عليها أقاربه في وقت متأخر من مساء أمس الاثنين".

وأضاف الشرطي أن "يديه لم تكن موثوقتين، ولكن ساقيه كانتا مازالتا مقيدتين بسلسلة وحبل."

وحاول شانشال لاهيري /42 عاما/، المعروف باسمه الفني "ماندريك"، أن يقوم بالخدعة في نهر هوجلي بمدينة كلكتا أمس الاول الأحد. وبدأت عملية بحث عن لاهيري فورا، بعد عدم صعوده من تحت الماء.

وذكرت تقارير وسائل الإعلام المحلية أن الساحر لم يتخذ الاحتياطات الأمنية المناسبة في التحضير للمحاولة المحفوفة بالمخاطر.

وكان لاهيري – المنحدر من كلكتا - حاول قبل ستة أعوام تقديم العرض نفسه، الذي يقوم خلاله بالافلات من صندوق تحت الماء، إلا أن المتفرجين اعتدوا عليه وقتها، بعدما شعروا بأنه يغش أثناء العرض.