استنكر وزير الخارجية المصري سامح شكري الخميس تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان التي اعتبر فيها أن الرئيس المصري السابق محمد مرسي "قتل" ولم تكن وفاته طبيعية.

وقال بيان لوزارة الخارجية نقلا عن شكري إن "التصريحات الأخيرة للرئيس التركي إردوغان التي تدخّل فيها بشكل سافر في شأن وفاة محمد مرسي من خلال ادعاءات واهية تتضمّن التشكيك في وفاته الطبيعية بل والاتهام بقتله، والتلويح بإثارة الأمر دولياً"، تندرج في إطار "التصريحات المتكررة غير المسؤولة للرئيس التركي حول مصر".