وصل إلى مكة المكرمة 295 حاجاً وحاجة من جمهورية اليمن الشقيقة يمثلون الدفعة الأولى من ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة، من أسر وذوي الشهداء المشاركين بعمليات عاصفة الحزم وإعادة الأمل وعموم الشعب اليمني، وفور وصولهم إلى مقر إقامتهم، استقبلهم عدد من رؤساء وأعضاء اللجان العاملة في البرنامج، بالورود وماء زمزم والتمر والقهوة، مصحوبة بالتكبيرات التي صدحت بها حناجر الضيوف، ورحبت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بضيوف خادم الحرمين الشريفين في بلدهم الثاني المملكة العربية السعودية، مقدمة التهنئة لهم بسلامة الوصول متمنية لهم طيب الإقامة، مؤكدة في الوقت ذاته تسخير جميع الإمكانات والتسهيلات.

من جهتهم، عبر الضيوف عن عظيم شكرهم وتقديرهم وامتنانهم لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - أيدهما الله - على ما وجدوه فور وصولهم المملكة من حفاوة وترحيب، مبينين أن هذه الاستضافة تؤكد ما يحمله خادم الحرمين الشريفين من مشاعر إنسانية ومحبة وحرص على خدمة الإسلام والمسلمين، سائلين الله عز وجل أن يجعل عمله في موازين حسناته، وأن يجعله ذخراً للإسلام والمسلمين، وأن يمده بعونه ونصره وتأييده.

ترحيب وحفاوة وخدمة لحجاج اليمن
حفاوة بوصول مسن يمني من ذوي أسر شهداء اليمن
حاج يمني يبادر بالشكر لمستقبليه بماء زمزم والورد
أسرة يمنية تصل للحج ضمن ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين