قالت مصادر لرويترز: إن صندوق الاستثمارات العامة، السعودي، يجري محادثات مع ملاك بتيل لإنتاج التمور الفاخرة بشأن استثمار محتمل في الشركة.

وإذا مضت الصفقة قدماً، فقد تمهد الطريق أمام المملكة، التي تعول بقوة على صادرات النفط، للتوسع في المبيعات الخارجية للتمور، والمملكة من بين أكبر ثلاثة منتجين عالميين للتمور.

وتملك بتيل بساتين تمور في الغاط، الواقعة على بعد 250 كيلومتراً من الرياض، ولديها سلسلة من المقاهي والمخابز للأغذية والمشروبات الفاخرة.

والشركة مملوكة لرجل الأعمال السعودي زياد السديري وإل كاتيرتون ايجيا، وهي شركة استثمار مباشر آسيوية مدعومة من إل.في.إم.إتش مويت هينيسي لوي فيتون الفرنسية.

وقالت خمسة مصادر مصرفية مطلعة على الصفقة طلبت عدم نشر أسمائها بسبب الحساسيات التجارية: إن ملاك بتيل يجرون مباحثات حصرية مع صندوق الاستثمارات العامة.