كشف مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني الإمارتية سيف السويدي، أن الهيئة انتهت من شراء منظومة جديدة لإدارة المجال الجوي لدولة الامارات، الأمر الذي من شأنه أن يساهم في رفع معدل القدرة الاستيعابية للأجواء لعدد أكبر من الطائرات، وهو ما يسمح لاستقبال زائري "إكسبو 2020 دبي"، سواء ممن يستخدمون الناقلات الوطنية أو سواها.

وأكد سيف السويدي، حرص الهيئة على المضي قدماً في توطين قطاع الطيران في مختلف القطاعات، بحيث يكون هناك وجود إماراتي كبير ومؤثر، سواء فيما يتعلق بأطقم قيادة الطائرات، إلى جانب الطواقم التشغيلية والأرضية في مختلف مطارات الدولة، لافتاً إلى أن الهيئة مستمرة في تنفيذ برنامج التوطين، الخاص بالوظائف التخصصية التي تندر بها الكفاءات الوطنية، فضلاً عن تنفيذها العديد من الحملات الترويجية والتوعوية، حول فرص العمل المتاحة في قطاع الطيران بالدولة، فإضافة إلى العديد من برامج التدريب.

وأكد السويدي في وقت سابق أن استعداد الهيئة العامة للطيران المدني للحدث الضخم "إكسبو 2020 دبي"، أخذ عدة مناحي رئيسية، أبرزها تكثيف الإجراءات المتعلقة بعقد اتفاقيات دولية جديدة خلال الفترة الزمنية الأخيرة، تهدف إلى زيادة حقوق النقل من وإلى الإمارات، لتصبح بذلك الدولة الأولى عالمياً من حيث عدد الاتفاقيات الموقعة، إلى جانب الاستثمارات الضخمة التي ضخها في عملية البنية التحتية لقطاع الطيران والمطارات، وتطوير أساطيل الطائرات للناقلات الوطنية عبر إدخال طائرات جديدة إلى الخدمة.