عقد مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية اجتماعًا مساء أمس الثلاثاء في قصر السلام بجدة.

واستعرض المجلس خلال الاجتماع العرض المقدم من وزارة الاقتصاد والتخطيط المتضمن أبرز التطورات الاقتصادية في الاقتصاد العالمي والذي تم تقديمه بالشراكة مع كبير الاقتصاديين في (ستاندرد تشارترد).

وتضمن العرض توقعات نمو إجمالي الناتج المحلي لعامي 2019م و 2020م ضمن دول مجموعة العشرين (G20)، وأبرز المخاطر التي تواجه الاقتصاد العالمي، ووتيرة السياسات النقدية، واتجاهات التجارة العالمية وأسواق الطاقة والتأثيرات الديموغرافية المتوقعة وحيز الاستثمار الإنتاجي، إضافة إلى توقعات أسعار الفائدة.

كما اطلع المجلس خلال اجتماعه على العرض المقدم من وزارة المالية في شأن تقرير أداء الميزانية العامة للدولة مع نهاية الربع الثاني للسنة المالية الجارية، وتضمن تفصيلاً لمستويات الإنفاق الفعلية على مستوى البنود ومقارنتها مع الميزانية المعتمدة، ونظرة على الإيرادات غير النفطية ونموها مقارنة بالفترات المماثلة من الأعوام السابقة.

وقد اتخذ المجلس حيال تلك الموضوعات التوصيات اللازمة.