كشف برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، أن 90% من المساكن والبنى التحتية في جزيرة أباكو بالبهاما، قد تعرضت للتلف أو الدمار، بينما لا يزال العديد من المنازل بدون كهرباء، وذلك بعد أسبوع من ضرب إعصار دوريان لجرز الباهاما، وصرّح المتحدث باسم برنامج الأغذية العالمي إيرفيه فيروسيل، في مؤتمر صحفي اليوم، بأن فرق التقييم، بما في ذلك موظفو البرنامج قد تمكنوا من الوصول إلى المناطق المعزولة، مشيرًا إلى أنه لا يزال "من الصعب للغاية الوصول إلى المناطق المتضررة الأخرى".

ووفقاً للمتحدث، تمت تلبية الاحتياجات الغذائية العاجلة إلى حد كبير من قبل الجهات الإنسانية الفاعلة في هذا المجال، مبيناً أن البرنامج الأممي سيركز مساعداته الآن على الدعم اللوجستي والاتصالات لتعزيز جهود الإغاثة، وأوضح أن الوكالة الأممية قامت بتوزيع حصص كبيرة من الوجبات الجاهزة على الأشخاص المتضررين في المناطق التي يصعب الوصول إليها، كما نقل البرنامج إلى ميناء مارش في جزيرة أباكو ما يقرب من 14000 وجبة، وأطناناً من المعدات على متن سفينتين تحملان مواد إنسانية.