واصل عضو شرف النصر الذهبي السابق سعد آل مغني أحاديثه الفضائية المثيرة والتي تضمنت هجوماً حاداً على إدارة النادي برئاسة صفوان السويكت بأنها ضعيفة للغاية، وأنه سيعترض على قرارها المتضمن إسقاط عضويته الشرفية الذهبية.

جاء ذلك عبر مداخلة له جديدة في أحد البرامج الرياضية الفضائية كشف فيها أنه يحتفظ بسر خطير سيتم حسم ثلاث نقاط من رصيد الفريق في الدوري في حال أدلى به لكنه طمأن جماهير النادي «الأصفر» أنه لن يفشي هذا السر أبداً وأنه سيواصل جهوده لاستعادة عضويته، وأن الحق سيظهر قريباً حسب تعبيره.

«المغني» هاجم أيضاً بعض الإعلاميين النصراويين من دون أن يسميهم، وقال: «إن ألسنتهم تم شراؤها بمبالغ مالية».

ويأتي حديث آل مغني بعد أن تحدث سابقاً لبرنامج فضائي آخر هاجم من خلاله إدارة النصر، وأشار إلى تحمل الهيئة العامة للرياضة المصاريف المالية الخاصة باستكمال شروط الرخصة الآسيوية.

وعلى الرغم من خطورة الاتهامات التي ساقها آل مغني لإدارة النصر وللهيئة العامة للرياضة كوجهة نظر خاصة به إلا أنه لم يحدث تعليق أو أي ردة فعل سواء من قبل الهيئة أو إدارة النصر التي على ما يبدو اكتفت ببيانها الخاص باسقاط عضويته الذهبية.

آل مغني