التقى المستشار في الديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية د. عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة في مقر المركز بالرياض، الأحد، رئيس لجنة الصداقة الفرنسية - الخليجية في مجلس الشيوخ الفرنسي جان ماري بوكيل.

وأطلع د. الربيعة المسؤول الفرنسي على برامج المركز ومشروعاته الإنسانية، التي شملت 45 دولة حول العالم أبرزها الجمهورية اليمنية.

وجرى خلال اللقاء استعراض علاقات الصداقة والتعاون بين المملكة وجمهورية فرنسا وسبل دعمها وتعزيزها في جميع المجالات وخصوصًا في المجال الإنساني.

من جانبه، أشاد جان ماري بوكيل بالدور الإنساني المميز للمملكة ممثلة بمركز الملك سلمان للإغاثة وتقديمه المساعدات المتنوعة لكل الشعوب والدول المحتاجة.

من ناحية أخرى، التقى د. الربيعة، في مقر المركز بالرياض، الأحد، سفير جمهورية السودان لدى المملكة عبدالعظيم محمد الصادق.

وجرى خلال اللقاء بحث عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك المتعلقة بالشؤون الإنسانية والإغاثية ومستجدات المشروعات المنفذة للسودان وسبل تعزيزها.

وقدم السفير السوداني شكره وتقديره للمملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله-، على الخدمات الجليلة المقدمة للشعب السوداني خلال الأزمات الإنسانية التي تعرض لها.

المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة يلتقي السفير السوداني