استعرض صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن هذلول بن عبدالعزيز، نائب أمير منطقة نجران، تقريرا عن نسبة الإنجاز في مشروع دراسة وتصميم طريق نجران - عسير - جازان، التي بلغت 72 %.

جاء ذلك خلال لقاء سموه في مكتبه بديوان الإمارة، أمس، مدير عام فرع وزارة النقل بمنطقة نجران م. وبران بن مهدي آل عطشان.

واشتمل التقرير على مراحل تنفيذ المشروع المقسم إلى ستة أجزاء: الجزء الأول تحسين الطريق الممتد من منطقة نجران إلى العشة بظهران الجنوب بطول 87 كيلو متراً، والجزء الثاني إنشاء طريق جديد بمحافظة ظهران الجنوب بطول 17 كيلو متراً، والثالث تحسين الطريق القائم من مخرج ظهران الجنوب - الفرشة بطول 56 كيلو مترًا و 800 متر، والرابع تحسين الطريق القائم بين الفرشة - الريث بطول 45 كيلو متراً، والجزء الخامس تحسين الطريق القائم بين الريث - الحقو بطول 20 كيلو متر، والجزء السادس إنشاء طريق جديد يربط بين الحقو - طريق عسير جازان بطول 12 كيلو متراً.

كما تسلم سمو الأمير تركي بن هذلول تقريراً عن أعمال فرع وزارة النقل بالمنطقة، الذي تضمن المشاريع المنجزة والجاري تنفيذها بمدينة نجران ومحافظات المنطقة.

وثمن سمو نائب أمير منطقة نجران جهود وزارة النقل في تنفيذها العديد من مشروعات شبكة الطرق بمنطقة نجران، مؤكداً سموه أهمية مضاعفة الجهود وتنفيذ مشروعات الطرق وإنجازها في أوقاتها والأخذ في الحسبان توفر سلامة الطرق، ومطابقتها لشروط السلامة المرورية.