ترأس محافظ شقراء عادل بن عبدالله البواردي الجلسة الأولى للمجلس المحلي لهذا العام 1441هـ بحضور وكيل المحافظة عبدالله بن محمد الشرافا، وفي بداية الاجتماع رحب بوكيل المحافظة والحضور، مؤكداً على أهمية ما يطرحه المجلس من موضوعات ومقترحات تستهدف التنمية، منوهًا بدعم واهتمام صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز - حفظهما الله -، وناقش المجلس العديد من الموضوعات التنموية التي تخدم المحافظة، واتخذ على إثرها القرارات والتوصيات اللازمة.

من جهة أخرى، ترأس محافظ شقراء اجتماعاً مع رؤساء المراكز التابعة للمحافظة بحضور وكيل المحافظة، حيث ثمن الجهود التي تبذلها الدولة في خدمة المحافظة وتنميتها، مشيراً إلى أهمية مثل هذه الاجتماعات واللقاءات، مؤكداً على الدور المأمول من رؤساء المراكز لخدمة المواطنين والمقيمين وتلمس احتياجاتهم الخدمية والرفع من مستواها ورفع كفاءتها وتحسين أداء المراكز، كما تم التأكيد على تفعيل الدور الاجتماعي والأمني لرؤساء المراكز وفق المهام المنوطة وتعزيز قنوات التواصل مع الجهات الحكومية، وجرى خلال الاجتماع مناقشة العديد من الموضوعات المتعلقة بأعمال المراكز الخدمية والإدارية والتنظيمية.

هذا، وقد حث الجميع على بذل المزيد من الجهود لخدمة المحافظة ومراكزها، والرقي بمستوى الخدمات المقدمة.