تشهد صحاري الرياض إقبالاً كبيراً في كل الأجواء حيث أصبحت كوجهة رئيسة لهواة الطبيعة والرحلات البرية الذين تتعدد الخيارات أمامهم نظراً لكثرة المواقع والمتنزهات البرية والفياض والروضات التي تكتسب خضرتها في المواسم، ويلجأ إليها أفراد المجتمع هروباً من صخب المدينة واختناقاتها المرورية، إلى أجواء طبيعة برية وسط أجواء آمنة مستقرة، وتشكل هذه الرحلات البرية متنفساً وسط جمال الطبيعة وهدوئها وصفائها، ويجد محبو جلسات السمر في المخيمات البرية وسط الهواء الطلق ضالتهم بعيداً عن ضوضاء وصخب المدينة.

ويشتهر سكان الرياض بحبهم للصحراء بالرغم من قساوتها وجفافها، فهناك عشق أزلي بينهما، وهذا العشق نابع من الانصهار الطبيعي بين الإنسان وبيئته، وهذا ما يجعل سكان الرياض يعشقون الصحاري ويبحثون عنها ليخلون فيها مع أنفسهم خصوصاً في إجازة نهاية الأسبوع أو في الإجازات الرسمية الأخرى، ويطلقون لأنفسهم العنان في فجوجها وليستمتعوا بطبيعتها من خلال ما يسمى بـ"الكشتة" للتنزه في فضاء الصحراء وقضاء أوقات ممتعة في هوائها الطلق وفيافيها الواسعة.

وتكثر أوقات الهروب للصحراء خصوصاً مع بدء موسم الشتاء، وهطول الأمطار، حيث تكون فيها الأجواء مناسبة جداً وممتعة للتنزه.

حب الطبيعة

ويعشق السعوديون صحاري الرياض في كل الأزمنة فتبادلهم حب الطبيعة في كل الفصول، حيث لكل فصل طقسه الذي يجعل عشاقها يقضون أوقاتهم فيها ويتأقلمون مع أجوائها الشيقة بكل اختلافاتها، فعطر نسيمها عليل يشفي الغليل، ويصفي النفوس من شوائب وترسبات أجواء المدينة، وتكثر المناطق التي عادة ما يتم الذهاب إليها للتمتع بأجوائها الهادئة بعيداً عن ضوضاء المدينة، وكما يقول الزميل فالح الشراخ: قد يستغرب البعض من أبناء هذه البلاد وخصوصاً في منطقة نجد وما جاورها عشقهم للصحراء ولكن عندما نرجع إلى الخلف ونطالع مسرح صحراء الجزيرة العربية وما جاء عليه من متغيرات وأحداث وما كان من تكيف بين البدو والصحراء بكافة ظروفها فلا نستغرب هذا العشق المتوارث والأزلي في نفس الوقت، فهم أبناء من كانوا أبطال الصحراء وروادها، ومن أول قطرة مطر تسقط على رمال الصحراء الساخنة إلى ظهور عشبها ونوارها إلى جدبها وقيضها بدأت قصة هذا العشق.

عشق أزلي

وعندما يسقط المطر تهتز وتربو الأرض ويصبح لها مذاقاً ورائحة خاصة عندها يتغير شكل المكان وتظهر الصحراء وأنواع متعددة من الزهور الصحراوية وكأنها فاتنة عندما تتمايل غصونها في إيقاع متناسق يحدثه نسيم الصحراء فإنه لا يستطيع مقاومة هذا العشق أو الهروب من مغازلته، عندها تأخذه نشوة هذا العشق فيحمل عزبته والحطب وما يحتاجه في الصحراء ويترك غرفته الفارهة ومجرد نصب خيمته ومسير إقدامه على الرمال في صباح ليلة نصب خيمته تنجلي همومه، وما رسبته المدينة وروتين العمل اليومي وتستمر أيامه سعيدة برفقة أسرته أو الأصدقاء، هنا يعيده التاريخ لقصة العشق الأزلي الذي ورثه الآباء من الأجداد ثم تركوه للأبناء في وقت أصبحت الصحراء مجالاً للنزهة والراحة فقط بعد أن كانت محوراً لطلب الرزق وميداناً لإبراز الذات ومكاناً للسكن والعيش، ولكن هذه القصة لم تنته بعد حيث راهن الكثير على حب هذا الجيل للصحراء، ولكنهم خسروا الرهان عندما شاهدوا جيل 16 عاماً يتأجج بعشق الصحراء ويستطيع التكيف مع ظروفها، إن هذا الإرث جزء من تراث وعراقة هذا الإنسان ولا يمكن الاستغناء عنه، لقد كيفت وسائل التقنية وبعض المصانع آلياتها مع تصنيع وسائل تريح هذا الإنسان المولع في الصحراء خلال رحلاته، مما يؤكد أن كل شيء من أجله ومن أجل فطرته، وهذا العشق والشوق تأصل بشكل غير طبيعي حتى أصبح مجالاً للتنافس والإبداع والابتكار لوسائل تتلاءم مع ظروف الصحراء وهذا ليس بمستغرب، ومن أبرز المناطق الصحراوية التي يعشقها ابن العاصمة وزوارها على سبيل المثال لا الحصر: متنزه الملك سلمان، روضة نورة، روضة الخفس، روضة خريم، الثمامة، وغيرها من المناطق.

متنزه الملك سلمان

ويقع متنزه الملك سلمان البري بالرياض شمال العاصمة ولا يبعد عنها سوى 22 كيلومتراً فقط، ويعد منطقة تنفس وترفيه كبيرة ووجهة سياحية جذابة لمحبي السياحة البيئية والصحراوية بما يحويه من جلسات وخدمات وسط أودية بكر بنباتاتها وأشجارها الصحراوية، ويطل جزء كبير منه على شعيب بنبان، ويعد منطلقاً جديداً للبرامج السياحية كونه في منطقة بعيدة عن صخب المدينة وتتوفر فيه كافة الخدمات، ويهدف المتنزه إلى جذب الزوار من داخل وخارج العاصمة، وقد روعي في تصميمه المحافظة على طبيعة المكان بجبالها وبيئتها الصحراوية، ويتميز بتشكيلاته الصخرية الطبيعية، كما تمت إضافة تصاميم تشابه صخور منطقة نجد بشكل كبير، ويتوفر بالمتنزه جلسات عائلية ومرافق خدمية ولوحات إرشادية إلى جانب ملاعب وألعاب مختلفة، كما يتوفر فيه أكثر من 211 جلسة حجرية، مزدوجة ومفردة، بأشكال وأحجام مختلفة، روعيت فيها الخصوصية التي ترغبها الأسر السعودية في هذه الجلسات، مع مواقع خاصة بألعاب الأطفال قريبة للجلسات العائلية، ويتضمن المتنزه العديد من المرافق التي تهدف إلى الترفيه عن الزوار وخدمتهم، حيث يتضمن مناطق السفاري والتنزه وغيرها، لذلك يعد من أفضل أماكن التنزه القريبة من الرياض، وتتضمن المتنزه مجموعة من الخيم التقليدية، والعديد من ممرات الدراجات الهوائية، وممرات المشاة التي تتمتع بإطلالات رائعة.

متنزه الثمامة

ويقع متنزه الثمامة البري في الجهة الشمالية الشرقية من مدينة الرياض، وأكثر رواده هم عشاق الرمال الذهبية، التي تستقطب زوارها طيلة أيام الأسبوع نظراً لقربها من المدينة، ويعد من أشهر وأبرز الأماكن السياحية المفضلة خصوصاً في فصل الشتاء ومع هطول الأمطار ويقع هذا المتنزه البري قرب مدينة الرياض، ويتميز بكثرة المخيمات المعدة للتأجير ووجود الألعاب للأطفال على جنبات الطريق، ويتميز المتنزه بالكثبان الرملية التي يجد فيها عشاق التطعيس هواياتهم خصوصاً في أوقات هطول الأمطار، كما يتميز بتشكيلات من الهضاب تتخللها الأخاديد والأودية، إلى جانب جروف وسهول متباينة الارتفاع يوجد بها أنواع مختلفة من النباتات المختلفة، والمتنزه عبارة عن محمية طبيعية وترويحية لسكان العاصمة وزوارها وتبلغ مساحته نحو 170 كيلومتراً مربعاً، ويقع بداخله مقر نادي الطيران حيث يتم فيه مزاولة نشاط الطيران الترفيهي الذي يشمل القفز بالمظلات وطائرات التحكم عن بعد والطائرات الصغيرة.

ويضم المتنزه البري مجموعات تخييم بري متفرقة مع وجود فئات وتصاميم مختلفة ومتعدّدة السعات مع الخدمات المقدّمة لروّادها.

روضة التنهات

وروضة التنهات تبعد عن العاصمة الرياض 185 كيلومتراً، وتقع حالياً ضمن النطاق الجغرافي لمحمية الملك عبدالعزيز الملكية، وتبلغ مساحتها 32 كلم2، وهي أكبر الروضات في الجزيرة العربية مساحة، يصب فيها عدد من الأودية أهمها وادي الشوكي وهو أكبرها ووادي الطيري ووادي العتك ووادي الودي، وتكثر فيها أشجار الطلح والسدر، وتنبت فيها الزهور في موسم الربيع كالأقحوان والحوذان والخزامى.

وتحيط بها رمال الدهناء من الشرق، وروضة التنهات هي واحدة من أجمل رياض المملكة وأخصبها وأطيبها نبتاً وأوسعها مساحة، وتقع شمال مدينة الرياض على بعد 185 كيلو مترًا وتحيط بها رمال الدهناء من الشرق، ويصب فيها عدد من الأودية أهمها وادي الشوكي وهو أكبرها ووادي الطيري ووادي العتك ووادي الودي، وتكثر فيها أشجار الطلح والسدر، ويعد موسم الربيع أزهى مواسمها حيث تكتسي الروضة بألوان الربيع المتعددة إذ تنبت فيها الزهور كالأقحوان والحوذان والخزامى، كما يكثر بها أشجار الطلح والسدر، فتجعلها من أجمل الرياض في الجزيرة العربية وأخصبها وأطيبها نبتاً.

وتستقبل الروضة في موسم الربيع أعداداً كبيراً من الزوار من أهالي الرياض والمناطق الأخرى الذين يستغلون إجازاتهم للاستمتاع بالأجواء الربيعية والمناظر الخلابة، ليستمتعوا بما اكتسبته أرضها بمساحاتها الشاسعة والرقعة الخضراء التي تفوح منها رائحة النفل والخزامى.

وادي الطوقي

وهو أحد الأودية الواقعة في منطقة الرياض، ويعد من أفضل أماكن الكشتات في الرياض، وهو عبارة عن وادٍ طويل قليل الفروع، تكثر فيه أشجار الطلح وقت الربيع، وهو خطر جداً وقت نزول الأمطار نظراً لوجود مناطق طينية رطبة في قاعة، ويتوافد عليه السائحون والزائرون ومحبو البيئة الطبيعية، ويعد من أهم أماكن الكشتة في الرياض وهو عبارة عن وادٍ طويل وقليل الفروع، ويعد من أهم الأماكن التي تكثر فيها أشجار الطلح وقت الربيع، فهو وادٍ جميل جداً وقت الربيع حيث تكثر فيه الشلالات، ومن ناحية أخرى فهذا المكان خطر جداً وقت نزول المطر نظراً لوجود مناطق طينية رطبة من الممكن أن تكون مصيدة للسيارات فيجب توخي الحذر.

ومن المعروف أيضاً عن هذا الوادي يحتوي على العديد من المتاهات المختلفة والتي يجب عند زيارته أخذ الحيطة والحذر خصوصاً لمن يجهلون طبيعة الوادي، ويفضل اصطحاب مرشد أو شخص يكون عليماً بهذه المنطقة جيداً للإرشاد إلى الأماكن المهمة والمميزة في الوادي، ويعرف الوادي بأنه وادٍ وعر إلى حد ما، يبعد عن الرياض حوالي 88 كلم، ومن الأفضل زيارته وقت الربيع والأمطار. 

روضة نورة

وتقع روضة نورة شمال غرب مدينة الرياض، وتبعد عن الرياض 130 كلم تقريباً، وتبعد عن القصيم 240 كلم تقريباً، علماً بأنه يوجد طريق معبد 30 كلم باسم طريق روضة نورة، وتعد روضة نورة واحدة من أروع الروضات في منطقة الرياض، وتوجد بها بعض الأشجار والوديان وأهمها وادي المياه، وتكتسي بالخضرة والنباتات البرية في وقت الشتاء وتبعد بما يقدر بمسافة 140 كلم عن العاصمة الرياض عن طريق مخرج 10 ثادق شرقاً بطول 35 كلم طريق.

وتشهد في كل عام موسماً ممطراً ترتوي على إثره الأرض، وتصبح لوحة من صنع الخالق تغرى مرتديها بالتنزه.

وتحظى روضة نورة بأكبر نسبة المتنزهين لقربها من العاصمة وسهولة الوصول إليها، وهي تابعة لمنطقة الرياض إدارياً، حيث الجمال الطبيعي الذي وهبه الله لهذه المناطق، خصوصاً بعد أن تتساقط عليها الأمطار، وتعد روضة نورة من أفضل المتنزهات الموسمية، وهي روضة متوسطة الحجم، جميلة، معظم نبتها النفل قليلة الأشجار، يصب فيها عدة أودية أهمها وادي المياه، ويحدها من الشمال الشرقي جبال العرمة، ومن الشمال فيضة الحقاقة، التي لا تبعد عنها أكثر من 10 كلم.

الشوكي والخفس

ولشعيب الشوكي مرتادوه حيث يصبح هذا الوادي عقب هطول الأمطار ونمو النبات واحدًا من أبرز الأماكن السياحية والشتوية للكشتات، كما تنتشر رياضة التطعيس في هذا المكان وهذه الهواية محببة لدى الكثير من أوساط الشباب ويمارسونها في هذه الأجواء.

وروضة الخفس عبارة عن سهل رملي منبسط تتميز بوجود مجموعة كبيرة من زهور النفل وتقل فيها الأشجار، يصب فيها مجموعة من الأودية كوادي شعيب ملهم ووادي شعيب دقلة ووادي شعيب محرقة، وتعد من أقرب الروضات إلى الرياض وتحيط بها الرمال من الغرب، ومن الشرق تحيط بها جبال العرمة.

روضة خريم

وتقع روضة خريم في الطرف الجنوبي الغربي من الدهناء وتعد من أهم الروضات، ويصب فيها أودية مختلفة كوادي خويش ووادي ثيلان والثمام، وهي أقرب الروضات إلى مدينة الرياض، إذ لا تبعد عن مدينة الرياض سوى مسافة تُقدّر بـ100 كيلو متر فقط، وتتبع هذه الروضة محافظة رماح، وروضة خريم عبارة عن مجموعة من الفياض والتي تتمثّل بـ(التنظم، وخريم، والخويش)؛ وتُسمّى جميع هذه الفياض بروضة خريم، وقد يُزاد عليها مربخ رملان، وتمتاز بشكلها الطوليّ، الذي ينحدر إلى جهة الشمال الغربيّ، ويصل طول غطائها النباتيّ إلى أكثر من 20 كيلو متر، أما متوسط عرضها فهو 1.5 كيلو متر، وفي فيضة الخويش يصل إلى أربعة كيلو مترات، وتتمثل الجهة الغربيّة من الروضة بمنطقة منخفضة، وتصب فيها مياه أمطار المناطق المرتفعة التي تقع بجوارها، وكذلك سيول وادي الغيلانة، ووادي الخويش، وكذلك وادي وثيلان، وبالنسبة للجزء الشرقيّ من الروضة فهو مُحاط بالكثبان الرمليّة.

وتسمية روضة خريم بهذا الاسم يُذكر أسباباً عديدة في تسميتها، ومن هذه الأسباب قيل لأنَّها تُخرّم العرق عندما يزداد مطرها، وتملأ المحور الشرقيّ، وقيل أيضاً أنَّ التسميّة جاءت من نقا خريم الذي يقع في الجزء الجنوبيّ الشرقيّ من الروضة، وتُسمّى روضة خريم باسم (روضة الزيدي).

وتتميز روضة خريم بكونها أحد المتنزهات السياحيّة الكبيرة والجميلة في الرياض، حيث يقصدها الزائرون خلال فصل الربيع، وفصل الشتاء، وكذلك خلال فترة الإجازات؛ وذلك من أجل الاستمتاع بجمال طبيعتها الآخّاذ والساحر، ففي فصل الربيع تمتلئ الروضة بالخضرة، وبالأجواء الربيعيّة المتميّزة، هذا فضلاً عن جمال طبيعتها الرمليّة التي تمتد على الجزء الجنوبيّ الغربيّ من صحراء الدهناء، كما ويصب فيها عدد من الأوديّة، ومنها وادي غيلانة، ووادي الخويشين، ووادي الثمامة، وتكمن ميزة هذه الروضة بأنَّها منطقة سياحيّة خضراء ذات ممرات مائيّة، وهي شبيهة بالجنّة، ويصبُّ فيها عدد من السيول، وأهمها سيل شُعيب الطوقي، وتُخزّن مياه السيول في خزانات كبيرة، كما تتميّز بكبر مساحتها، وجمال منظرها، وهي محميّة بأعمدة حديديّة، وتحتوي على أشجار السدر، وأشجار الطلح، وأشجار الخزامى، والنفل، وغيرها، ويمكن الجلوس تحت هذه الأشجار والاستمتاع بجمالها، إذ لا يوجد أي خطر في هذه الروضة، وتحتوي على أشجار السدر والطلح بكميات كبيرة بالإضافة إلى زهور النفل والخزامى.

خدمة المتنزهين

ولإمارة منطقة الرياض جهود كبيرة في الحرص على راحة وخدمة المتنزهين في صحراء الرياض، حيث يوجه صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، أمير منطقة الرياض رئيس مجلس المنطقة، الجهات المختصة بتقديم أفضل الخدمات اللازمة والضرورية للمتنزهين في صحاري الرياض المختلفة خلال زياراتهم وجولاتهم للمتنزهات البرية بمنطقة الرياض، ويأتي ذلك حرصاً من سموه على تقديم أفضل الخدمات لسكان منطقة الرياض، كما يوجه سموه محافظي محافظات منطقة الرياض بالعمل على المتابعة وتقديم الخدمات الضرورية بالتنسيق مع الجهات المعنية، وتوجيه سموه يأتي نظراً لما تشهده منطقة الرياض في كل الفصول من أجواء مختلفة تناسب كافة أذواق المتنزهين. 

وفي المقابل تطالب الجهات المسؤولة المتنزهين بضرورة المحافظة على تلك المتنزهات ونظافتها وعدم رمي الفضلات فيها، وتأتي هذه المطالبة في وقت تكثف فيه الأمانات والبلديات من جهودها في تهيئة المتنزهات البرية لاستقبال المتنزهين في المناطق البرية.

وتتنوع جهود الجهات المسؤولة في تهيئة المتنزهات البرية ومواقع التخييم وتثبيت عدد كبير من اللوحات الإرشادية، ونشر أعداد كبيرة من فرق النظافة وصناديق جمع النفايات بهدف الحفاظ على صحة بيئة المتنزهات البرية وعدم ترك أي آثار أو مخلفات تشوه الوجه الطبيعي الجميل لها لتبقى متنفساً دائماً لقضاء أوقات رائعة في أجواء صحية.

لون السماء يُظلل الصحراء
طلعة برية على أرض خضراء
مزاولة هواية التطعيس
إعداد كبسة الأرز في الكشتة البرية
بقايا السيل بجانب الرمال