في بادرة لافتة اكتسى ترند المملكة باللون الأحمر عقب نهائي بطولة خليجي 24 المقامة في قطر، والتي توج المنتخب البحريني الشقيق بلقبه الأول خلالها، بعد تغلبه على الأخضر بهدف دون مقابل.

وعلى خلاف عادة الجماهير الرياضية بصب جام غضبها تجاه فريقها بأجهزته الفنية والإدارية، وتحليل أسباب الخسارة، بادر المغردون بتقديم التهاني والتبريكات لمملكة البحرين على البطولة، معبرين عن سعادتهم بسعادة الأشقاء الذين طال انتظارهم لهذا اللقب، وتحقيقه في دورته الرابعة والعشرين. متناقلين العديد من الصور الرمزية لتكامل الشعبين وتلاحمها التاريخي المديد قيادة وشعبا.

وبجولة سريعة تحت عدد من الأوسمة "الهاشتاقات" التي يأتي من بين أبرزها وسم حمل اسم الشيخ عيسى بن راشد آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم السابق، ونائب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، والذي ظهر خلال مقطع فيديو طريف تم تداوله على نطاق واسع قبل المباراة النهائية، يعبر فيه عن أمنياته بالفوز للمرة الأولى بهذا اللقب، ويشير فيه بطرافة إلى تحقيق المنتخب السعودي باللقب الخليجي في أكثر من مناسبة، مطالبا محدّثه بالتنازل هذه المرة عن البطولة للمنتخب البحريني؛ الأمر الذي تفاعل معه الجمهور بترحيب كبير، مبدين موافقتهم على هذا المطلب الطريف.

وعقب تتويج البحرين باللقب المستحق بادر المغردون بتهنئة سمو الشيخ عيسى، مشيرين إلى مكانته الكبيرة وحضوره المميز على مستوى الرياضة الخليجية بشكل عام، وهو ما أشار إليه الأكاديمي الدكتور تركي الحمد في تغريدته التي يقول فيها: (الف مبروك للمنتخب البحريني تحقيق الحلم الذي طال انتظاره، ومبروك للشيخ عيسى بن راشد خاصة، ملح دورات الخليج، كأسا طال انتظارها)، إضافة إلى المعلق الإماراتي الشهير فارس عوض في تغريدة يصف فيها الحدث بقوله: ( الحلم يتحقق أخيرا، حلم السنين حلم الأجيال، حلم 50 عام، حلم 24 مشاركة، حلم الكبير والصغير، حلم الشيخ عيسى بن راشد ، حلم النهام والغواص والفلاح، مبروك لأرض الحضارة، مبروك لؤلؤة الخليج وثغرها الباسم، مبروك لكل أهلها الطيبين بطولة كأس الخليج الاولى في تاريخ مملكة البحرين).