قال الإسباني لويس جارسيا المدير الفني لفريق الشباب إنه يعاني من عدة غيابات، قبل المواجهة المرتقبة أمام الشرطة العراقي غدا الإثنين في إياب دور الثمانية لبطولة كأس الأندية العربية لكرة القدم (كأس الملك محمد السادس).

ووضع الشباب أكثر من قدم في الدور قبل النهائي للبطولة، بعد فوزه الكبير 6 / صفر في لقاء الذهاب الذي جرى بين الفريقين.

وقال جارسيا في المؤتمر الخاص باللقاء اليوم الأحد "المباراة تعني لنا الكثير، كنا موفقين في موقعة الذهاب واستطعنا تحقيق فوز كبير".

أضاف مدرب الشباب "نحاول تحقيق فوز آخر في مباراة الغد لضمان التأهل رسميا إلى الدور التالي، نحترم الفريق المنافس بشدة، لدينا غيابات وسنحاول الدخول بالتشكيلة الأمثل للمباراة".

ويغيب عن الشباب في المباراة التي ستقام بالعاصمة الأردنية عمان، كل من جمال الدين بلعمري، متعب المفرج، ومحمد سالم، ولاعب منتصف الميدان البرازيلي سيبا جونيور.

من جانبه، قال ألفريد أندياي لاعب الشباب إن نتيجة مباراة الذهاب تدفع فريقه لتحقيق فوز آخر إيابا، لافتا إلى أن الجهاز الفني منحهم ثقة كبيرة بعد الفوز في ثلاثة لقاءات متتالية.

في المقابل، قال ألكسندر إليتش مدرب الشرطة إن فريقه يطمح لتغيير الصورة التي ظهر عليها في مباراة الذهاب، معترفا بأنهم لم يقدموا مستوى مميزا مما كلفهم خسارة بنتيجة كبيرة.

وقال وليد سالم لاعب الشرطة إن فريقه مستعد للظهور بشكل جيد وبوجه مغاير عن مباراة الذهاب، بقوله: "نسعى لرد الاعتبار وتقديم مستوى يليق باسم نادي الشرطة".