أعلن التجمع الصحي الأول بالمنطقة الوسطى عن استفادة قرابة 16 ألف مريض من خدمات مراكز الرعاية الصحية العاجلة خلال الفترة الماضية، مشيرة إلى انخفاض نسبة مراجعة المرضى لأقسام الطوارئ .

وكشف التجمع الأول عن تقديم الخدمة لـ 15640 مريضًا في مراكزه المتمثلة في ثلاث مستشفيات، وهو ما أدى لانخفاض زيارة المرضى لغرف الطوارئ والذي انعكس إيجابًا على تقليص زمن انتظار المريض.

وأوضح التجمع الصحي أن هذه المراكز تساهم في تقديم خدمة أسرع للمرضى في إطار خدمات متكاملة تلبي رغبات المستفيدين من خدمات المراكز الصحية من خلال تحقيق مطالبهم بما يتماشى مع ظروفهم الاجتماعية إضافة لربط بعض الحالات بطوارئ المستشفيات إذا دعى الأمر طبياً.

يشار إلى أن مراكز الرعاية العاجلة تعنى بالمرضى الذين يحتاجون لرؤية طبيب وخدمة طبية في حالات غير حرجة كون وضعهم الصحي لا يشكل خطورة على حياتهم وبالتالي لا يستدعي زيارة طوارئ المستشفيات الأكثر ازدحاماً.

وتأتي هذه الخطوة ضمن البرامج التطويرية التي سعت إليها وزارة الصحة إلى تقديمها للمرضى من خلال استثمار كافة الإمكانات المتاحة وتجويد خدماتها للارتقاء بمستويات الأداء في مرافقها الصحية.

ويعد نظام الرعاية العاجلة هو أحد أركان مشروع نموذج الرعاية والذي يهدف إلى تقديم خدمات أفضل للمرضى لتخفيف الضغط على طوارئ المستشفيات وزيادة عدد المستفيدين وسهولة الوصول إلى الخدمات في مراكز الرعاية الأولية.

الجدير بالذكر أن مراكز الرعاية الصحية العاجلة تعمل من الساعة 8:00 ص إلى الساعة 12:00 ليلاً.