ضمن سلسلة مبادراتها الداعمة للقطاع الصحي، أطلقت شركة "نوبكو" عبر منصتها الإلكترونية مبادرة جديدة لتوريد كميات إضافية من البنود الطبية الخاصة بجائحة كورونا، واستطاعت الشركة بالتعاون مع الموردين المعتمدين في الدول الصديقة والشقيقة تأمين احتياجات القطاع الصحي من الدواء والأجهزة والمستلزمات الطبية وتوجيهها للمنشآت الطبية الحكومية بمختلف مناطق المملكة.

وقد نفذت الشركة عبر منصة السوق الإلكتروني وبالتعاون مع أكثر من 105 من الموردين المعتمدين عدد 5 آلاف عملية، وفرت من خلالها أكثر من 5 آلاف نوع من أنواع الدواء والمستلزمات الطبية، لصالح 95 جهة صحية في القطاع الحكومي. وقد شملت البنود التي وفرتها المنصة، على المطهرات والمعقمات والقفازات وأقنعة الوجه واللباس الواقي، وأنابيب التنفس الاصطناعي، وكمية من المسحات لأخذ عينات المختبرات، والأدوية.

وفي ذات السياق الداعم لجهود مكافحة الجائحة، أكملت الشركة تفعيل برنامج شارك كخدمة تتيح تمكين الجهات الصحية الحكومية استعراض بنود كورونا الطبية الإضافية وتدويرها ومشاركتها من خلال منصة السوق الإلكتروني. حيث تستفيد حالياً من المبادرة 8 جهات صحية حكومية هي المدينة الطبية بجامعة الملك سعود، مستشفى الملك فهد التعليمي بالخبر، الإدارة العامة للخدمات الطبية للقوات المسلحة، مدينة الملك عبد العزيز الطبية بالرياض، العيادات الملكية، جامعة القصيم، مستشفى قوى الأمن بالرياض، جامعة الملك عبد العزيز بجدة.

ويأتي تطوير السوق الإلكتروني ضمن حلول تقنية من نوبكو تخدم بها القطاع الصحي، وتتيح استعراض وتوفير المنتجات الطبية بأسعار منافسة وجودة عالية عبر موردين معتمدين. وتستهدف المنصة عمليات الشراء والطلبيات التكميلية للمساعدة في رفع كفاءة الإنفاق ومستوى الخدمة المقدمة للجهات الصحية بالاستفادة من أسعار المنافسات. كذلك تضمن السوق الإلكترونية جودة الخدمة من خلال إدارة ومراقبة دورة الطلب بالكامل من وقت استلامه من الجهة الراغبة ومتابعة التوريد حتى اكتمال مرحلة الدفع.

كما توفر المنصة خدمات تأمين المنتجات الطبية للجهات الراغبة، بالإضافة إلى دور “شارك" في تدوير المخزون الاضافي وتبادل المنتجات الغير مستخدمة بين الجهات الصحية الحكومية للحد من الهدر والتلف والمساهمة في خفض التكاليف.