حذر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون اليوم الجمعة من أن الحكومة قد تفرض إغلاقا تاما محليا، ما لم يلتزم المواطنون بقواعد التباعد الاجتماعي، حيث سيعاد فتح المقاهي والمطاعم مطلع الأسبوع.

وتم السماح بأن تفتح الحانات في انجلترا وأيرلندا الشمالية أبوابها أمام الزبائن اعتبارا من يوم غد السبت، وذلك بعدما يزيد على ثلاثة أشهر من الإغلاق، للحد من جائحة فيروس كورونا.

ومن المتوقع أن تحذو أماكن مماثلة في اسكتلندا وويلز حذوها الأسبوع المقبل، بينما قام بالفعل بعض الحانات والمطاعم بتشغيل خدماتها في الأماكن المفتوحة وخدمات الوجبات السريعة.

ويشجع جونسون المواطنين على الإنفاق في المتاجر والحانات والمطاعم من أجل تنشيط الاقتصاد، عقب التأثير الحاد للجائحة، وقال للصحفيين إننا "نريد عودة الحياة لطبيعتها قدر المستطاع وبأسرع وتيرة ممكنة".

وقال إنه يريد من المواطنين أن "يستمتعوا بالصيف بأمان"، مضيفا أنه "يجب أن يتم بطريقة مسؤولة"، وقال إن الإغلاق التام لبريطانيا أنقد "حياة مئات الآلاف" لكن كان له تأثير "مدمر" على اقتصادها.

وتسجل بريطانيا أعلى حصيلة وفيات في أوروبا بعدد بلغ حوالي 45 ألف حالة وفاة بمرض كوفيد-19 الذي يسببه فيروس كورونا.