أكد مسؤولون وقضاة ورجال أعمال أن العزم والهمة العالية وقبلة الإيمان بالله عز وجل هي السلاح للملك عبدالعزيز ورجاله في سبيل تأسيس المملكة وتوحيدها حتى عم الخير والرخاء والأمن وقضي على كل أشكال الجهل والخوف والفقر ولله الحمد والمنة.

وقالوا في تصريحات صحفية بمناسبة اليوم الوطني التسعين للمملكة ونحن نعيش ذكرى اليوم الوطني نستلهم قصص وعبر الكفاح والصمود والتحدي من بسالة هذا القائد التاريخي الفذ، ورجاله المخلصين الذين هم السبب بعد الله عز وجل في توحيد المملكة تحت راية لا إله إلا الله محمد رسول الله.

يقول القاضي الشيخ سعود العمر نستذكر بكل الفخر والمحبة الأعمال البطولية التي قام بها الملك عبدالعزيز طيب الله ثراه ورجاله البواسل في تأسيس المملكة وتوحيدها في وقت عصيب في ظل محدودية الإمكانيات وصعوبة الظروف التي كانت في ذلك الزمن لكن العزم والهمة العالية توحدت تحت راية الملك المؤسس وعم الخير والرخاء والأمن وقضي على كل أشكال الجهل والخوف والاعتداء واستتب الأمن والعدل والخير للبلاد والعباد تحت راية الملك عبدالعزيز.

وزاد الشيخ العمر ولله الحمد نعيش في عصر زاهر تحت راية الملك سلمان رعاه الله وسدده في شتى المجالات فنحن من أكثر الدول تطوراً في المجال الاقتصادي والأمني والاجتماعي والصحي والحقوقي وفي شتى المجالات والمملكة ولله الحمد لها ثقل سياسي وفي القضايا الإقليمية ونصرتها للمستضعفين يجعلنا فخورين بما نقدمه لأشقائنا في جميع أنحاء المعمورة دام عز الوطن.

من جانبه قال بدر بن محمد الراجحي رئيس مجلس الإدارة لشركة منافع للاستثمار: أن ذكرى توحيد المملكة على يد الملك المؤسس، عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود «رحمه الله» ذكرى عزيزة على أبناء المملكة نستلهم منها قصص وعبر الكفاح والصمود والتحدي من بسالة هذا القائد التاريخي الفذ، ورجاله المخلصين الذين هم السبب بعد الله عز وجل في توحيد المملكة ورسوخ أمنها ورخائها تحت راية لا إله إلا الله محمد رسول الله.

وزاد الراجحي ونحن اليوم في ظل باني نهضة المملكة الحديثة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان «حفظهما الله» يعيش الوطن تطوراً ملموساً وقفزات تنموية وحضارية شاملة ومتسارعة ولله الحمد والمنة.

وأضاف الراجحي في ذكرى اليوم الوطني وفي ظل المتغيرات التي تحيط بنا الواجب من الجميع التوحد والتعاضد والالتفاف خلف قيادتنا الرشيدة والقيام بالواجب علينا فكما أن على رجال الأمن والجيش ـ نصرهم الله ـ مسؤولية الحفاظ على أمن الوطن فإن على المواطن دور كبير في القيام بمسؤولياته الوطنية.

وختم بالقول ندعو الله عز وجل أن يديم على بلادنا نعمة الأمن والأمان في ظل حكومتنا الرشيدة وأن يحفظ ولاة الأمر خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده والوطن وشعبه وأمنه واستقراره.

وقال رجل الأعمال  هزاع بن عايش الروسان إن ذكرى اليوم الوطني عزيزة على قلوبنا, فهي تذكرنا بتضحيات المغفور له الملك عبدالعزيز آل سعود طيب الله ثراه، وكذلك جهود وتفاني أبنائه من بعده في خدمة الوطن, فقد تحقق على مر السنوات الماضية كثير من الإنجازات والطموحات وذلك بسبب تلاحم الشعب مع القيادة، في المملكة تشهد استقرارا اقتصاديا وأمنيا ونجحت بفضل الله ثم بفضل حكمة القيادة من تجاوز الأزمات الاقتصادية التي وقعت بدول عالمية وقفت بثبات وتجاوزت جميع المحن الاقتصادية دون ان يهتز اقتصادها ولله الحمد, والوطن بفضل الله وتوفيقه ثم بحنكة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أيده الله تعد في مصاف الدول الكبرى، ونقف اليوم شاهدين على ذلك ويؤكده ما نلمسه من تطور في جميع مجالات الحياة, وندعو الله أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده ويحفظ بلادنا من كل سوء. من ناحيته قال رجل الأعمال عبدالمحسن بن بعيجان العصيمي تحل علينا الذكرى التسعين لتوحيد بلادنا الحبيبة، ونحن ضمن أكبر الدول اقتصاداً على مستوى العالم، وننعم في ظل قيادتنا الرشيدة بالأمن والازدهار ونسير بخطى متسارعة نحو التقدم والتنمية الاقتصادية التي هدفها الأول هو المواطن.

وقال أنعم الله علينا بقيادة رشيدة ممثلة بخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين يحفظهما الله حيث نعيش في ظل قيادتنا الرشيدة في خير ورخاء وهذا الأمن والأمان كانا لهما الدور الفعال في كسب المملكة مكانة مرموقة في عالم الأعمال والاقتصاد وأثبتت للعالم أجمع بأن لها الأثر الأبرز في جميع المحافل العالمية.

وقال رجل الأعمال مشعل بن سليمان الهاجري المدير العام لشركة رؤية التسويق العقاري تحل علينا ذكرى عزيزة متمثلة باليوم الوطني للمملكة التسعين نفتخر فيها بما حققته المملكة من ريادة عالمية في شتى المجالات وهي مناسبة نفخر بها ونعتز ونتابع من خلالها مسيرة النهضة العملاقة التي يشهدها هذا الوطن الغالي. مبيناً أن من فضل الله ونعمته على هذا الوطن المبارك أن هيأ له قادة أوفياء جعلوا رضا الله غايتهم , ومصلحة الوطن والمواطنين فوق كل اعتبار.

ورفع الهاجري التهاني للقيادة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان وللشعب السعودي بمناسبة اليوم المجيد للمملكة .

وقال عضو هيئة التدريس بجامعة شقراء الشيخ الدكتور نهار بن عبدالرحمن العتيبي منذ تأسيس البلاد على يد المغفور له الملك عبدالعزيز وانتقال القيادة من بعده لأبنائه والمملكة في تقدم ونمو وتطور وازدهار، واليوم في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده حققت المملكة ما يصعب تحقيقه في مجالات عده، أمنية واقتصادية واجتماعية وسياسية.

وأضاف المملكة تشهد اليوم من التطور الاقتصادي والتقدم العمراني والأمن والثقل السياسي ما يشهد به القاصي والداني، وما نعيشه اليوم ما هو إلا تأكيد تكاتف الشعب مع قيادته.

وختم الدكتور العتيبي وبهذه المناسبة نرفع لمقام خادم الحرمين الشريفين وحكومته الرشيدة ولشعب المملكة الكريم التبريكات سائلين الله عز وجل أن يحفظ بلادنا من كل مكروه ويديم علينا النعم.

عبدالمحسن البعيجان
هزاع الروسان
د. نهار العتيبي
مشعل الهاجري