يخوض الأهلي مباراة حاسمة في محاولته لقطع شوط كبير نحو التأهل إلى ربع نهائي أبطال آسيا عندما يواجه شباب الأهلي دبي مساء اليوم (السبت) على استاد الجنوب في دور الـ16، وتبدأ المواجهة الساعة 4:40 مساءً.

وإذا ما أراد الأهلي مواصلة المشوار نحو المنافسة على اللقب عليه أن يحقق الفوز في هذا اللقاء، وهو ما يبدو غير مستحيل، وبالنظر إلى الفوارق الفنية بين الفريقين فإنها متشابهة.

الأهلي استطاع الوصول لهذا اللقاء بعد أن جاء في صدارة المجموعة الأولى وجمع ست نقاط من انتصارين وخسارتين بعد انسحاب فريق الوحدة الإماراتي.

وحاول مدرب الأهلي خلال اللقاءات الأخيرة إلى الوصول إلى تجانس كبير داخل القائمة بعد الاستقطابات الأخيرة، وليس أمام المدرب الصربي فلادان ميلوفيتش في لقاء الليلة إلا اللعب بكامل العناصر الأساسية ودخول اللقاء بأسلوب هجومي بحثاً عن هدف باكر يصعب المهمة على المنافس، وفي الوقت ذاته عدم إغفال المناطق الدفاعية وإغلاقها أمام مهاجمي شباب أهلي دبي، ومن أهم الأسماء في قائمة الأهلي المهاجم السوري عمر السومة والمدافع البرازيلي لوكاس ليما ولاعبو الوسط الألماني ماركو مارين وعبدالرحمن غريب وسلمان المؤشر، والمدافع طلال العبسي، وحارس المرمى محمد العويس. وفي المقابل، يبحث لاعبو شباب أهلي دبي عن الفوز ووضع قدم في الدور المقبل، ووصل الفريق الإماراتي لهذا اللقاء بعد أن جاء في المركز الثالث في المجموعة الثانية برصيد سبع نقاط ولكن بعد انسحاب الهلال المتصدر بسبب إصابة لاعبيه بفايروس كورونا وشطب نتائجه جاء شباب الأهلي دبي في المركز الثاني، وحقق فوزين وتعادل وخسارة، ويدرك مدرب شباب الأهلي دبي الإسباني جيرارد زار جوسا مدى صعوبة المباراة، خاصة أن الأهلي السعودي يطمح للفوز ومواصلة المشوار نحو نهائي البطولة، وفي الوقت ذاته يعرف المدرب الإسباني قوة المنافس وما يملكه من عناصر قادرة على حسم المواجهة في أي وقت من عمر اللقاء.

ومن أهم الأسماء لدى المدرب حارس المرمى ماجد ناصر، ولاعب الوسط البرازيلي كارلوس إدواردو لاعب الهلال السابق، والمهاجم أحمد خليل.