تنظم هيئة تطوير بوابة الدرعية مبادرة (راوي الدرعية) بالشراكة مع وزارة التعليم والمخصصة لطلاب وطالبات المرحلتين المتوسطة والثانوية الحكومية والأهلية والتربية الخاصة في مختلف مناطق المملكة.

و أوضح نائب وزير التعليم د. عبدالرحمن العاصمي ان فكرة المبادرة تقوم على تأهيل أكبر عددٍ ممكن من النشء لمعرفة سرد القصص الوطنية المرتبطة بتاريخ وطننا الغالي، وعددها ثلاث وثلاثون قصة، حتى يتدرب هؤلاء النشء عليها وعلى روايتها بطريقة سهلة. كما تهدف على تدريب النشء على حسن الإلقاء، ومعرفة التاريخ الوطني، ومهارات التواصل الاجتماعي. وستجرى المبادرة بالتعاون مع وزارة التعليم بوصفها شريكًا رئيسًا.

وتسعى المبادرة الى غرس المبادئ والقيم الوطنية، وتعزيز الانتماء الوطني، وإحياء التراث الوطني بطريقة إثرائية مميزة بين طلاب وطالبات التعليم الثانوي والمتوسط، من خلال ثلاث وثلاثين قصة مرتبطة بتاريخ المملكة العربية السعودية وتراثها، بما فيه من شخصيات وطنية وبطولية وأحداث تاريخية بإشراف مختصين من هيئة تطوير بوابة الدرعية ووزارة التعليم.

و تتناول المبادرة معلومات القصص الروائي و التاريخي للمملكة في المجالات الثقافية، والسياسية، والاقتصادية، والاجتماعية، والحضارية، والسير والأعلام، والموروث الشعبي، و العلوم. وتتم المشاركة عن طريق تسجيل الطلاب والطالبات الراغبين في المشاركة في المنصة الالكترونية ل (رواي الدرعية). و يطلع الطلاب على 33 قصة من الدرعية ويختار الطالب او الطالبة احدى القصص من موقع المبادرة، ويتم تدريب الطلاب و الطالبات على فنون السرد القصصي مع التركيز على طريقة الالقاء وسرده للقصة، ويسجل الطالب والطالبة رواية القصة في مقطع فيديو وباخراج جيد حسب الضوابط المقررة للتصوير و يتم رفع المقطع على موقع المبادرة. وسيتم تحكيم المقاطع من لجنة مخصصة لذلك وسيتم رفع 100 مقطع للمرحلة الثالثة من تصفيات المبادرة. وستقوم لجنة من التعليم ومن بوابة الدرعية لفرز افضل 10 مشاركات من المائة مشاركة. وسيقام حفل تكريمي للمشاركات الفائزة. وقد بدأت المنصة في استقبال المشاركات و سيتم اغلاقها يوم السبت 14/3/1442هـ.