تابع المجلس البلدي لأمانة منطقة الرياض شكاوى عدد من أهالي أحياء الرياض، وهي: (النرجس، والعارض، ومخطط المزيني) من ارتفاع منسوب المياه السطحية، إضافة إلى تسرب المياه في شارع الوراد المؤدي لوادي نمار، وتابع مع الهيئة الملكية بالرياض لمعالجة هذه الموضوعات، والتي أبدت تجاوباً مشكوراً تجاه ما رفعه المجلس البلدية. وتشير إفادة الهيئة بشأن الشكاوى الواردة بشأن ارتفاع منسوب المياه الأرضية في مدينة الرياض عامة، يعود ظهورها لما يصاحب التطوير العمراني من تسربات من شبكات مياه الشرب، ومياه الأمطار، وكذلك الفائض من مياه الري، إضافة إلى طفوحات البيارات في المناطق التي لا تتوفر بها خدمة شبكات الصرف الصحي.

وفي حالة حي النرجس وحي العارض شمال الرياض فقد بينت دراسات الهيئة ضرورة تنفيذ خدمة الصرف الصحي، وتنفيذ شبكات تصريف السيول بالإضافة لشبكات خفض منسوب المياه الأرضية فيها للسيطرة على المشكلة، وقد قامت الهيئة الملكية بتنفيذ مشروعات تخفيض منسوب المياه الأرضية بالحيين بطول 19 كم، إضافة إلى وجود مشروعات مستقبلية بالحيين لهذا الغرض بانتظار تنفيذها حال توفر الاعتمادات المالية.

وأما بخصوص مخطط المزيني في نطاق بلدية الشفاء، فقد بينت دراسات الهيئة أن الحل يكمن في ضرورة تنفيذ خدمة الصرف الصحي، كما يتطلب فتح مجرى الشعيب الذي تم ردم أجزاء منه حيث يمثل الشعيب مصرف طبيعي لمناطق من أحياء الحزم وعكاظ وديراب وأحد والمروة.

وأوصى المجلس بناء على هذه الإفادة مخاطبة أمانة الرياض لبيان ما تم حيال فتح مجرى الشعيب في مخطط المزيني.

وحول تسرب المياه من أحد المباني المهجورة على شارع الوراد المؤدي إلى وادي نمار، أفادت الهيئة بزيارة المختصين للموقع، واتضح وجود تدفقات مياه قادمة إلى وادي نمار من عبارة سيول تم تنفيذها من قبل الأمانة، وقد جرى مخاطبة الأمانة بهذا الخصوص.

وبناء على ما ورد من الهيئة الملكية، فقد أوصى المجلس بمتابعة الأمانة للإفادة حيال الملاحظات المتعلقة باختصاصاتها في هذا الشأن.

كما وضع المجلس البلدي لأمانة منطقة الرياض ملاحظات أهالي حي البيان حول عدد من الخدمات البلدية على طاولة المتابعة مع الجهات والإدارات المعنية، حيث قام المجلس بإحصاء الملاحظات ومتابعتها بالتنسيق مع عدد من إدارات أمانة منطقة الرياض، لتنفيذها والعمل على تطوير واقع الخدمات في الحي، ومن تلك الملاحظات: تطوير مدخل حي البيان للقادمين من طريق الدمام، لما يشكله المدخل القائم من خطر على مستخدمي الطريق. وكذلك مدخلي الحي قبل محطة سواعد القصيم وبعد محطة جرش، وقد أفادت أمانة منطقة الرياض بأنه يوجد أربعة مداخل للحي بواقع مدخلين على طريق الدمام، ومدخلين على طريق الجنادرية، والعمل جارٍ حالياً على دراسة وتصميم المدخلين على طريق الجنادرية، أما المداخل على طريق الدمام فهي من اختصاص وزارة النقل. وحول مطالبة الأهالي بإنارة الشوارع التجارية وترصيف الشوارع الرئيسة بحي البيان جرى الإفادة بأولوية تنفيذ هذه الخدمات حال توفر الاعتمادات المالية.

وفي موضوع إعادة سفلتة الشوارع الرئيسة وصيانتها تمت الإفادة بتكليف مقاول البلدية لتكثيف أعمال الصيانة للشوارع المسفلتة حالياً، ومعالجة جميع الهبوطات والحفر، وخصوصاً ما يمثل حالة (خطير) بالإضافة إلى حصر جميع الشوارع غير المسفتلة والشوارع التي تحتاج إلى إعادة سفلتة.

وحول نظافة الحي أفادت الأمانة بتكليف مقاول البلدية بأعمال النظافة بسرعة معالجة جميع الملاحظات القائمة ورفع جميع المخلفات الموجودة، بالإضافة إلى مضاعفة الجهود من قبل الأقسام الرقابية بالبلدية ورصد جميع التجاوزات والمخالفات وتطبيق بحقهم لائحة الجزاءات والغرامات وتكليفهم بتصحيح الوضع.

وحول احتياج الحي لإنشاء حدائق وساحات بلدية، جرى التأكيد على إدراج أربعة مواقع مخصصة لتنفيذها في الحي، وذلك ضمن مشروع حدائق الرياض على أن يجري تنفيذها خلال عام 2023م.

المياه الجوفية في بعض الأحياء
بلدي الرياض ناقش عدداً من الخدمات في الأحياء