لقيت مبادرة السعودية الخضراء التي أطلقها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، رئيس اللجنة العليا للسعودية الخضراء -حفظه الله-، ترحيباً واسعاً من جهات عربية وعالمية، حيث أكد صاحب السمو الملكي الأمير تشارلز أمير ويلز في كلمة رئيسة ألقاها ضمن جلسات منتدى "مبادرة السعودية الخضراء"، أن إطلاق المملكة لمبادرة السعودية الخضراء والشرق الأوسط الأخضر، تسهم في بناء مستقبل مستدام ومثمر، مبينًا أن قيادة المملكة العالمية للانتقال إلى الطاقة المتجددة شيء أساسي، يحفز الجميع إلى رؤية هذا التنوع في مزيج الطاقة، منوهًا أن مبادرة المملكة استثنائية عالميًا، وذلك من خلال غرس مليارات الأشجار التي سيكون لها أثر تحولي لتستفيد منها الأجيال المقبلة.

من جهته أكد معالي الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، أهمية المضامين والمبادرات التي تضمنتها كلمة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز التي افتتح بها فعاليات مبادرة السعودية الخضراء، وأوضح أن هذه المبادرة تمثل مساهمة عالمية واستجابة حقيقية للتصدي لتحديات التغير المناخي، وتتطلب تكاتف الجهود الإقليمية والدولية لتحقيق أهدافها نحو حماية الأرض من تداعيات التغير المناخي، مثمناً الرؤية والمبادرات والبرامج التي أعلن عنها، التي تمثل نقطة تحول تاريخي في المنطقة، مرحباً بالإعلان عن انتظام اجتماعات مبادرة السعودية الخضراء كل عام، الأمر الذي يعكس التزاماً بأهدافها والعمل مع دول الإقليم والعالم نحو تحقيق أهدافها.

وأكد معالي وزير النفط الكويتي الدكتور محمد عبداللطيف الفارس، أن إعلان المملكة، بأن يشهد العام 2060م نسبة صفر % من انبعاثات الكربون، يعد يوماً ساراً للكويت، مبينًا أن نجاح أي مبادرة سعودية سيكون له أثر إيجابي على الكويت، وأنهم سيكونون شركاء لتحسين الانتقالات في الطاقة. بدوره، أكد وزير البترول والثروة المعدنية المصري، أن المبادرة تعزز من التزام الدول بالتغير المناخي وتقليص انبعاثات الكربون وهو ما تهدف له رؤية مصر 2030، وثمن وزير الطاقة في جمهورية أذربيجان، بارفيز شهبازوف، دور المملكة منذ سنوات وإسهاماتها الكبيرة بتوفير الطاقة وتحقيق التوازن فيها، وتواصل اليوم دورها من خلال مبادرة السعودية الخضراء، وكيف أنها ستكون عونًا في مواجهة التغير المناخي. من جانبه، هنّأ معالي وزير الدولة للموارد البترولية بنيجيريا، تيميبر سيلفا، المملكة العربية السعودية على إطلاق مبادرة السعودية الخضراء واصفاً إياها بالمبادرة المبتكرة.