يترقب عشاق الفن والموسيقى ليلة "أسير الشوق" إحدى ليالي موسم الرياض 2021 التكريمية للمواهب الإبداعية في مجالات الفن والشعر الغنائي، حيث تعد تكريمًا لأسير الشوق "الأمير الشاعر نواف بن فيصل بن فهد" وتجمع في وقت واحد فنان العرب محمد عبده، وعبادي الجوهر، وراشد الماجد، إضافةً إلى الفنان عبد المجيد عبد الله، والفنانة أصالة نصري، ويقام الحفل في "محمد عبده أرينا" بمنطقة "بوليفارد رياض سيتي"، إحدى مناطق موسم الرياض هذا العام.

وينتظر جماهير الفن والطرب الأصيل يوم 26 من نوفمبر الجاري، لحضور واحدة من أبرز المساءات الموسيقية هذا العام، إذ تجمع عددًا من قصائد "أسير الشوق" التي تغنى بها عمالقة الفن السعودي، وعدد من الفنانين العرب، ومن أبرز تلك الأعمال "اسمحيلي يالغرام" التي تغنى بها الفنان محمد عبده في بدايات التسعينات، ولا يزال صداها يتكرر حتى اليوم.

وتمثل تجربة "أسير الشوق" عنصر إلهام لعدد كبير من نجوم الفن العربي، حيث خلَّد بصمته من خلال أعماله التي تغنى بها محمد عبده، وعبد المجيد عبد الله، ورابح صقر، وماجد المهندس، وراشد الماجد، وتجاوزت قصائده التي غناها الفنانون 100 قصيدة عاطفية وشاعرية، وأول أمسياته عام 1998م.

وتتميز ليلة "أسير الشوق" بثقل فني فريد من نوعه، إذ تجمع أبرز الفنانين السعوديين، وهي تكريم للمؤثرين في المجال الفني والغنائي، كما هو الحال في ليالي الأساطير بموسم الرياض 2019، والتي شهدت تكريم الشعراء والملحنين والفنانين الذين بذلوا الغالي والنفيس في خدمة الأغنية الوطنية والعربية.