بدأ الفريق الشبابي بداية قوية في أول جولتين من دوري روشن السعودي، حيث استطاع الفوز في المباراة الأولى بنتيجة 3-0، وفي المباراة الثانية والمباراة الثالثة بذات النتيجة 4-0 لكلتيهما، والمباراة الرابعة 1-0، بمجموع 12 هدفا كـأكثر الفرق تسجيلاً للأهداف في الجولات الأربع الأولى من الدوري، وبشباك نظيفه للحارس الكوري.

يقول مدافع الشباب السابق عبدالرحمن العصفور: "الشباب يقدم مستويات مميزة ويحقق العلامة الكاملة في الأربع جولات الأولى وذلك بفضل العمل الفني الكبير من المدرب مورينو وساعده على ذلك وجود الهداف سانتي مينا

وجوانكا وآرون سالم والتناغم والانسجام السريع فيما بينهم في الثلث الهجومي الذي سوف يقود الشباب في مقبل الأيام لمستوى أفضل، أجاد

مورينيو في صناعة توليفة هجومية مميزة نتمنى استمرارها في المباريات المقبلة، لا ننسى دور كريتشويفاك والعمل الكبير في وسط الملعب وأتوقع سيكون وضع الفريق أفضل

بعودة الكابتن إيفر بانيقا".

وأضاف العصفور: "بهذا الشكل والتدرج في المباريات خطوة بخطوة الليث قادر على المنافسة على لقب

الدوري والفريق جاهز لتحقيق اللقب بعد العمل الكبير من الإدارة والاستقطابات المميزة".