تشهد أركان الأسر المنتجة في مهرجان "بازار رفحاء" في نسخته الثانية الذي ينظمه فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة الحدود الشمالية، إقبالاً لافتاً من زوار المهرجان في عرعر.

وتترجم هذه الأركان ما تختزله تلك الأسر السعودية من إبداع وتميز في المجالات كافة. وكانت الأكلات الشعبية والمشغولات والحرف اليدوية والمأكولات الحديثة وفنون الطبخ والعطارة والإكسسوارات، والفنون والمواهب المختلفة أبرز تلك المجالات، مُلبيةً جميع الأذواق ومعززةً دور الأسر المنتجة في خدمة المجتمع وإيجاد دخل مادي مجزٍ.

يُذكر أن المهرجان يضم مناطق متنوعة تقدم كل منها تجربة مختلفة ومميزة للزوار، تواكب تطلعاتهم وتتوافق مع المعطيات السياحية، مع ما يشهده من شمولية وتنوع في البرامج والفعاليات.