أعلنت مستشفيات دله عن استخدام تقنية الروبوت لإجراء عملية قسطرة قلب علاجية في مستشفى دله النخيل، بتاريخ 22 سبتمبر2022،حيث تكلّلت العملية بالنجاح التام وبدون أي اختلاطات، ويأتي ذلك إسهاماً من شركة دله الصحية في تعزيز الممارسات الطبية في المملكة للتأثير بشكل إيجابي على حياة كافة المجتمع بصورة عامة من خلال مستشفياتها واستثماراتها الصحية.

وتتميز هذه التقنية الحديثة بالتعامل مع القساطر والبالونات والدعامات من خلال منظومة سيطرة آلية وإلكترونية يتم بواسطتها تحريك وإيصال هذه الأدوات داخل الشرايين التاجية للقلب والقيام بما يلزم لإتمام توسعة الشرايين التاجية وتثبيت الدعامات ومن ثم عودتها إلى حالتها الطبيعية. وتتمثل أحدث التقنيات عبر مجموعة واسعة من التخصصات الطبية المقدمة من قبل مستشفيات دله بما في ذلك أمراض القلب، وجراحة العظام، وطب الأطفال، واختصاص الأنف والأذن والحنجرة، وطب الأسنان، والعلاج الطبيعي.

وتعليقاً على استخدام تقنية الروبوت لإجراء هذه العمليات، قال الدكتور سميح لاوند، استشاري أمراض القلب والقسطرة التداخلية يمثل إجراء هذه العملية في إطار تطوّر وتنمية الخدمات الصحية التي تقدمها مستشفيات دله على أعلى مستوى ومواكبة التقنيات الحديثة في هذا الصدد وسنواصل إجراء مثل هذا العمليات التي تقارب دقتها 99 % وتوفر للمريض العلاج اللازم بأعلى المعايير الطبية العالمية مما يدخل الطمأنينة للمريض وذويه.

وأكد أن مجموعة مستشفيات دله تحتل الريادة في تقديم خدمات صحية متميزة وفق أعلى المستويات الصحية، يساعدها في ذلك امتلاكها لأفضل الكفاءات الطبية المحلية والعالمية، بجانب تسخيرها لأحدث أنواع الأجهزة الطبية المتطورة والحديثة، التي تمكن من دقة التشخيص وبالتالي دقة تنفيذ العلاج السليم، بفاعلية واحترافية ومهنية عالية.

وتنتشر مستشفيات دله الصحية الستة في مناطق متعددة في المملكة العربية السعودية، بما في ذلك مستشفى دله النخيل ومستشفى دله نمار الرائدان في مدينة الرياض.

الدكتور سميح لاوند