يستعد "ستوديو 11"، خلال الأيام المقبلة، لإجراء التجارب الأدائية في مدينة الرياض، وذلك بالتعاون مع الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون، والمعاهد التي تعتني بالإبداع والفن في مدينة الرياض، وكان "ستديو 11"، سبق وقدم تجربته الأولى في مدينة جدة، حيث أقام عدداً من التجارب الأدائية في مدرسة الفنون السينمائية بجامعة عفت، بحضور لجنة مكونة من السينمائيين والصحافة والغنائيين، ومجموعة كبيرة من المواهب المتعددة التخصصات. وكانت لجنة التحكيم في "كاستينق" جدة/ مكونة من عبدالله الربيعان والصحافي علي فقندش والدكتور محمد صبيح والمخرج طارق المقاطي.

وبين مدير خط الإنتاج عبدالله الربيعان: أن هذا الحدث هو جزء من التحضيرات الأولية لمشروعهم الموسيقى والذي يهدف لاكتشاف المواهب السعودية في مجال الغناء والعزف، وقال: خلال الأسابيع المقبلة، ستقام تجارب أداء تتعلق بالتمثيل والفرق الراقصة في سبيل تعزيز الانتاج المحلي، كونه يُقدم بهوية سعودية خاصة.

وأكد الربيعان: إن "الكاستينق" المقبل هو من إعداد "ستوديو 11- فرع الرياض"، في نفس النسخة التي قدمناها مع فرع جدة، وذلك لاختيار المواهب في العاصمة الرياض، وإتاحة الفرصة للموهوب ودعمه في كافة المجالات الإبداعية.

وحول ما إذا كانت هذه التجارب ستبث على قناة معينة: أضاف أن هذا البرنامج إنتاج خاص، ولكننا نطمح للحصول على تعميد وعقد شراكات إنتاجية مع التلفزيون السعودي او أي قناة أخرى.

واختتم الربيعان، شكره لجامعة عفت على استضافة هذه التجارب، المشاركين في التحكيم على ما قاموا به من جهود خلال هذه التجارب.

الزميل علي فقندش مع عبدالله الربيعان