افتتح مدير فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية عبدالرحمن المقبل، معرض «الحياة ألوان» والذي يحتضن موهوبات الجمعية السعودية للإعاقة السمعية بالمنطقة الشرقية، ويقام لأول مرّة من نوعه على مستوى المنطقة.

ويهدف المعرض الذي يقيمه ضاوي جاليري بالخبر بالتعاون مع الجمعية السعودية للإعاقة السمعية، بحسب مضاوي الباز، صاحبة المعرض، إلى دمج أعمال هذه الفئة الغالية مع باقي الفنانين بالمجتمع، مطالبة أن يقدم لهؤلاء الفتيات من ذوي الإعاقة الدعوات للمعارض الفنية حتى يشاركن بلوحاتهن بهدف الاندماج في المجتمع.

وأكدت مضاوي الباز، في لقاء مع «الرياض»، أن العمل جارٍ على أن يقام معرض سنوي لذوي الإعاقة بالمنطقة الشرقية بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة ليكون بشكل أوسع ومختلف الإنتاج لتشجيعهم وصقل مواهبهم.

وتمنت مضاوي، أن يكون معرض «الحياة ألوان» هو اللبنة الأولى لهن في سبيل تحقيق طموحاتهن وإيجاد منافذ ومنصة بيع وتسويق لمنتجاتهن من الفن التشكيلي، كاشفة في الوقت نفسه أن ريع هذه الأعمال ستذهب للفنانات من فئة الإعاقة السمعية.

وقالت مضاوي، نعمل في «ضاوي جالري» على تسليط الضوء على المواهب المميزة ونعرض لوحاتهم ونعرف المجتمع بالعديد من المواهب عبر عدة مبادرات سنوية، داعية جميع المهتمين الحضور، وكذلك المساهمة في تشجيعهم من خلال اقتناء أعمالهم «في حالة حازت اللوحة على الإعجاب»، حيث ستبدأ الأسعار من «50»ريالا.

بينما أشارت أروى الدوسري، مديرة الجمعية السعودية للإعاقة السمعية بالمنطقة الشرقية، أن المعرض يتضمن العديد من الأعمال الفنية التي أبدعتها أنامل فئة ذوي الإعاقة السمعية من الفتيات، وضمن المعرض «177» لوحة مختلفة قدمتها عشر موهوبات من الجمعية، ونعمل بالتعاون مع «ضاوي جالري» أن يكون هناك مشاركات لهن خارج المنطقة.