استقطبت فعاليات مهرجان سنيك مي الذي انطلقت فعالياته أمس في العاصمة الرياض عشاق عالم السنيكرز والمهتمين بتصاميمها وإصداراتها الحصرية، إذ احتوى أكثر من 200 قطعة نادرة، بمتحف يقام في أكبر تجمع من نوعه على مستوى الشرق الأوسط، إضافةً إلى مزاد مخصص لعرض عدد من المقتنيات الحصرية.

وضم المهرجان في أول أيامه مجموعةً من التصاميم المميزة، إضافةً إلى عدد من العلامات التجارية، بحضور مصممين عالميين ينفذون تصاميمَ يدوية.

ويتيح سنيك مي للزوار خيارات ترفيهية متنوعة، عبر مناطق عديدة تُعرض فيها منتجات، وقطع نادرة، ومشاهد حية لفن الجرافيتي، كما يمنح الزوار التمتع بأوقات مميزة في المنطقة الرياضية من خلال فعاليات وجلسات نقاش في مجالات الرياضة وثقافات السنيكرز بحضور مصممين عالميين.

ويحتوي المهرجان على مسرحٍ تقام عليه عروض موسيقية متنوعة، إضافةً إلى مجموعة من المطاعم، ومقهى بإطلالة مميزة يتيح للزوار قضاء أوقات فريدة وسط فعاليات المهرجان.

وتشمل أروقة المهرجان منطقة مخصصة لعروض موسيقية تتناوب عليها فرق دي جي إقليمية، وعدد من فرق موسيقى الهيب هوب المتخصصة في أداء العروض الموسيقية الاستعراضية على المسرح.

ويفتح سنيك مي أبوابه لجميع الزوار بشكل يومي من 4 مساء إلى 12 صباحًا.