×

تمائم كأس العالم .. تاريخ من القصص





التميمة أو التعويذة عبارة عن مجسم أو دمية لشخص أو حيوان أو كائن يستخدم كشعار للبطولات الرياضية ، تستخدم التمائم في البطولات الرياضية عموما لأغراض الترويج والتسويق وإطفاء جو من المرح والبهجة بين الجماهير .

وفي كأس العالم فقد بدء الاتحاد الدولي لكرة القدم ( الفيفا ) بإستخدام التمائم لأول مرة كأسلوب ترويجي في البطولة عام ١٩٦٦ في إنجلترا ومن ثم توالت التمائم في كل النسخ حتى الآن ، التقرير التالي يشكل رصداً تاريخياً للتمائم :

 

"الأسد ويلي" إنجلترا ١٩٦٦ :

 

 

أول تميمة في كأس العالم والأولى في المسابقات الرياضية الكبرى ويعتبر الأسد الرمز التقليدي لبريطانيا العظمى والشعار الرسمي لاتحاد كرة القدم البريطاني  وكان الأسد ويلي مرتديا لباسا يمثل العلم البريطاني وكتب عليه كأس العالم .

 

"خوانيتو" المكسيك ١٩٧٠ :

 

مثلت هذه التميمة المشجع المكسيكي التقليدي. يرتدي خوانيتو ألوان العلم المكسيكي مع قبعة تقليدية وحذاء مميز في محاولة لإعطاء إشارة لأجواء الفرح والروح الرياضية التي يمثلها الجمهور المكسيكي في العادة.

 

"تيب وتوب" ألمانيا ١٩٧٤ :

 

 

 

تعتبر أول تميمة تنتقي شخصيتين بدلاً من شخصية واحدة. تمثل التميمة الشخصيتين الكرتونيتين تيب وتوب، اللذين يلبسان الأبيض ويمثلان ألمانيا الموحدة. كتب على الثياب WM أي  Weltmeisterschaft، التي تعني كأس العالم بالألمانية.

 

 

"غاوشيتو" الأرجنتين ١٩٧٨ :

 

 

 

 

تشبه تميمة المكسيك 1970 وقد تلقى التصميم كثيراً من الانتقادات لشبهه بشخصية خوانيتو المكسيكية.  يرتدي غاوشيتو اللباس الرسمي للمنتخب الأرجنتيني، وكذلك قبعة كتب عليها الأرجنتين 78 ويحمل بيده سوطاً، تمثل شخصية غواشو الأرجنتينية التقليدية.

 

 

"نارانجيتو" إسبانيا ١٩٨٢

 

 

 

 

تمت تسميتها على عبارة برتقال في الإسبانية  Naranja ، وهي أول تميمة على شكل فاكهة. يعتبر البرتقال من الفاكهة التقليدية في إسبانيا،. ترتدي نارانجيتو زي المنتخب الإسباني الرسمي وتحمل كرة قدم .

 

 

"بيكيه" المكسيك ١٩٨٦ :

 

 

 

 

 

تمثل هذه التميمة فلفل الهالبينو المستخدم في المطبخ المكسيكي ويرتدي قبعة السومبريرو الشهيرة ساهمت هذه التميمة في الترويج لهذه الصلصة في العالم، وكانت فرصة استفادت منها المكسيك لنشر مطبخها وثقافتها من طريق فن التمائم .

 

 

"تشاو" إيطاليا ١٩٩٠ :  

 

 

 

 

استخدمت التميمة تعبير "تشاو" المعروف كتحية في الإيطالية  وتظهر التميمة على شكل جسم إنسان ملونة بألوان العلم الإيطالي و تظهر الكرة فيها بمثابة الرأس .

 

 

"سترايكر" الولايات المتحدة الأمريكية  ١٩٩٤ :

 

 

 

عبارة عن كلب اسمه «سترايكر» ويرتدي الألوان الثلاثة للعلم الأمريكي «الأحمر والأبيض والأزرق» بينما يظهر الشعار الرسمي للبطولة على قميصه. وقد تم اختيار الكلب كونه الحيوان المفضل للتربية لدى الأمريكيين .

 

 

"فوتيكس" فرنسا ١٩٩٨ :

 

 

"ديك الغال " وهو رمز فرنسا المعروف وقد أخذ ألوانه من ألوان المنتخب الفرنسي وكتب على صدره فرنسا ٩٨ إشارة إلى عام ومكان إقامة البطولة .

 

 

"آتو،كاز،نيك" كوريا الجنوبية واليابان ٢٠٠٢ :

 

 

 

 

أول تميمة في القرن الجديد هذه المخلوقات الخيالية من اللون البرتقالي والأزرق والبنفسجي تم تصميمها باستخدام تقنيات الكمبيوتر ، وذلك للتأكيد على التطور التكنولوجي للبلدين . المخلوقات الثلاث هم أعضاء في فريق أتموبول ( رياضة خيالية تتعلق بكرة القدم( .

 

"جوليو والكرة بيل " ألمانيا ٢٠٠٦

 

 

 

وهي عبارة عن أسد اسمه جوليو ويرتدي قميص المنتخب الألماني ومكتوب علي القميص 06 إشارة إلى عام البطولة ، وكذلك الكرة بيل التي تستطيع التحدث . وقد تلقى هذا التصميم انتقادات كبيرة ووصف بأنه غير ملائم لدولة كألمانيا .

 

 

 

"زاكومي" جنوب إفريقيا ٢٠١٠ :

 

وهو عبارة عن فهد يشتق اسمه من شقين الأول "زا" وهي التسمية الدولية لجنوب إفريقيا والثاني "كومي" وتعني بلغة جنوب إفريقيا الرقم عشرة . ولولعه بكرة القدم صبغ زاكومي شعره باللون الأخضر ليتماشى مع أرضية الملعب الخضراء .

 

 

"فوليكو" البرازيل ٢٠١٤ :

 

 

أخذ تصميم التميمة شكله من حيوان المدرع البرازيلي التوتابولا المهدد بالانقراض أما اسم التميمة فهو مستوحى من كلمة كرة القدم بالإنجليزية و إيكولوجيا بالبرتغالية وتعني البيئة ليصبح بعد ذلك فوليكو .

 

"زابيفاكا" روسيا 2018

 

 

 

تعتبر زابيفاكا التميمة الرسمية التي تم ترشيحها لبطولة كأس العالم 2018 في روسيا، وهي عبارة عن دمية لشخص أو كائن يستخدم كهوية للبطولات الرياضية، إذ تستخدم التمائم بشكل عام لأغراض تسويقية ولإضفاء أجواء من المرح بين الجماهير.

وتعني كلمة زابيفاكا بالروسية بـ" الشخص الذي يسجل" ويوصف بالجذاب والواثق اجتماعيا والذي كان يحلم دائما بأن يصبح نجما في كرة القدم، وهو عبارة ذئب ذو اللون البني والأبيض ويرتدي لباسا يحمل ألوان البلد المستضيف روسيا ويحمل جملة "روسيا 2018" في منتصف الصدر.

و تم اختيار زابيفاكا الذي قامت بتصميمه الطالبة الروسية إيكاترينا بوشاروفا، من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم بعدما حصل على 53% من تصويت الجماهير، مكتسحًا التمائم المرشحة الاخرى، إذ حصلت تميمة النمر على 27%، وتميمة القط على 20%.