×

معركة "نورمبرج" أكثر مباراة إشهارا فيها للكروت الملونة في تاريخ كأس العالم





تعتبر النسخة الـ18 من بطولة كأس العالم التي أقيمت عام 2006 في ألمانيا والتي حققها منتخب إيطاليا من أمام فرنسا بركلات الترجيح، من أكثر البطولات التي شهدت كروتًا ملونة وحالات طرد في تاريخ نهائيات المونديال.

وظهرت الكروت الحمراء في مونديال ألمانيا 28 مرة في 64 مباراة وإبراز 345 بطاقة صفراء، إذ كان النصيب الأكثر للمنتخب البرتغالي بـ24 بطاقة صفراء وبطاقتين حمراء، في حين تعتبر مباراة البرتغال وهولندا في دور ثمن النهائي من البطولة والتي سُميت بمعركة "نورمبرج" من أكثر المباريات تاريخيا إشهاراً فيها للكروت، إذ أظهر الحكم الروسي فالنتين إيفانوف آنذاك 16 بطاقة صفراء وأربع بطاقات حمراء.

 

وتحت أنظار نحو 41 ألف متفرج شهد ملعب فرانك ستاديون في مدينة نورمبيرغ الألمانية أعنف مباراة في تاريخ كأس العالم بعد المجزرة التي قاموا بها لاعبي المنتخب البرتغالي ونظيره الهولندي، إذ بدأ اللقاء قويًا منذ انطلاقة صافرة الحكم حيث يريد المنتخب البرتغالي تأكيد تفوقه على منافسه بعدما تغلب عليه في نصف نهائي بطولة أمم أوروبا 2004، في حين يسعى المنتخب الهولندي إلى فك العقدة وتجاوز منافسه خصوصا وأن "الطواحين الهولندية" مروا في إخفاقات بعد عدم تمكنه من التأهل إلى مونديال 2002 الذي أقيم في كوريا واليابان ومن ثم إقصاءهم على يد البرتغال في "يورو 2004"، وبدأت الشرارة الأولى في تلك الأمسية في الدقيقة الثانية عندما حصل مارك فان بومل على بطاقة صفراء للخشونة، وبعدها بخمس دقائق حصل زميله خالد بلحروز على بطاقة مماثلة إثر أداء خشن لكريستيانو رونالدو قبل أن يصاب الأخير ويغادر الملعب قبل نهاية الشوط الأول وكانت الأجواء ملتهبة طوال مجريات الشوط وقبل نهايته بقليل تلقى كوستينيا بطاقته الصفراء الثانية في المباراة للمسه الكرة بيده ثم رفع الحكم ثلاث بطاقات حمراء في الشوط الثاني في وجه بلحروز وديكو وجيوفاني فان برونكهورست، وبالتالي لم يكن هدف المباراة الوحيد الذي سجله مانيش لصالح البرتغال النقطة الساخنة الوحيدة في المباراة.

 

وفي الإطار نفسه، يعتبر اللاعب الفرنسي زين الدين زيدان من أكثر اللاعبين حصولا على الكروت الملونة في تاريخ كأس العالم بعدما قام بـ"النطحة" الشهيرة في المباراة الختامية ضد مدافع المنتخب الإيطالي ماركو ماتيرازي والتي تلقى على إثرها بطاقة حمراء مباشرة في حين كان في رصيده 4 بطاقات صفراء وبطاقة حمراء اخرى في مونديال 1998م من أمام المنتخب السعودي في دور المجموعات.

 

وتأتي في المرتبة الثانية بطولة كأس العالم الـ15 التي استضافتها الولايات المتحدة الأمريكية في عدد حالات الطرد، متساويةً مع مونديال جنوب أفريقيا 2010، إذ شهدت البطولتين 15 حالة طرد، وإبراز 307 بطاقة صفراء في مونديال 1994م.

 

وتُعد المباراة النهائية لبطولة كأس العالم 2010 التي أقيمت على ملعب سوكر سيتي في جوهانسبرغ بين المنتخبين الإسباني والهولندي أكثر مباراة نهائية شهدت حضور الكروت الملونة، حيث أشهر الحكم الإنجليزي هاوارد ويب 14 بطاقة صفراء وكرت أحمر وحيد كان من نصيب الدافع الهولندي جون هيتينجا.