×

كرواتيا إنجلترا ..."لعبة المدربين "



تحليل - خالد الطياش

 

يلتقي المنتخب الانجليزي نظيره الكرواتي في المباراة الثانية للدور نصف النهائي لتحديد الطرف المتأهل لنهائي المونديال في مواجهة مثيرة للغاية يشهدها ملعب "اولمبيسكي كومبليكس لوزنكي" الذي يتسع لأكثر من 80 ألف مشجع في العاصمة الروسية موسكو، و وصل المنتخب الانجليزي لهذا الدور بعد غياب دام 28 عاماً أثر الفوز في دور الثمانية على منتخب السويد بثنائية نظيفة افتتحها المدافع الفذ هاري ماغوير وعزز التقدم زميله ديلي آللي في مباراة شهدت تألق الحارس جوردان بيكفورد الذي نجح في التصدي لأكثر من هدف محقق.
 
فيما صعد المنتخب الكرواتي لدور الأربعة بعد تخطي خصمه الروسي في مباراة ماراثونية انتهت نتيجتها في الوقت الأصلي والإضافي (2-2) لتتأهل كرواتيا بصعوبة بعد الفوز بركلات الترجيح (4-3) أثر تألق الحارس الكرواتي سوباسيتس في صد ركلة المهاجم الروسي سمولوف وتسديد المدافع ماريو فيرنانديز للكرة خارج إطار المرم مما منح كروايتا فرصة العبور بعد أن وصلت لهذا الدور المتقدم من بطولة كأس العالم في مونديال فرنسا 1998.
 
يلعب المنتخب الانجليزي بطريقة 3-5-2 تحت قيادة المدير الفني غاريث ساوثغيت، حيث يحكم لاعبيه تطبيق تعلمياته بشكل يتطور تدريجياً مع مرور الوقت وزيادة عدد المباريات، ونجح جون ستونز مع كايل ولكر وهاري ماغوير في حمل لواء الدفاع عن منتخب الأسود الثلاثة. كما يتضح جلياً القوة التي أضافها كلاً من أشلي يونغ وكيران تريبير على الأطراف مع قيامهم بأدوارهم الهجومية والدفاعية على أكمل وجه. ويقف جوردان هندرسون أمام خط الدفاع للربط بينه وبين خط الوسط مع أخذ مهام إفتكاك الكرات من الخصم وتضييق المساحات لمساعدة زملائه ديلي آللي جيسي لينغارد في عملية تنظيم الهجمات وصناعة اللعب للهداف هاري كيين وبجواره المهاري السريع رحيم ستيرلينغ. ذلك الأسلوب الذي نجح من خلاله ساوثغيت ولاعبيه في إنهاء تماسك الدفاعات السويدية في المباراة الماضية.
 
في المقابل يطبق السيد زلاتكو المدير الفني للمنتخب الكرواتي طريقة 4-2-3-1 مع رباعي خط الدفاع المكون من صمام الأمان ديان لوفرين والعملاق دوماجو فيدا، وفي الظهير الأيمن سيمي فرسالجكو وعلى اليسار ايفان سترينيتش، ويعتمد المنتخب الكرواتي كلياً على العمود الفقري لخط الوسط بقيادة القائد لوكا مودريتش (نجم نادي ريال مدريد) والمايسترو ايفان راكيتش (المبدع مع نادي برشلونة) حيث ينظم كل منهما عملية بناء الهجمة بالتعاون مع بيريسيتش وريبيتش وكراماريتش، ويتواجد المهاجم الخطير ماريو ماندزوكيتش في خط المقدمة لتهديد مرمى الخصم في كل الكرات التي تصل إليه.
 
سدد المنتخب الانجليزي 68 تسديدة خلال مبارياته في البطولة، 21 تسديدة مباشرة على المرمى، وسجل 11 هدفاً، وبلغ متوسط الاستحواذ على الكرة في المباريات الخمس التي لعبها نسبة 55.12%. فيما بلغت دقة التمرير 85.32% وقدر عدد التمريرات 2671 تمريرة، وتلقت شباكهم 4 أهداف، فيما تلقى مرماهم 48 تسديدة منها 14 تسديدة مباشرة على مرمى الحارس بيكفورد.
 
على الجانب الأخر سدد المنتخب الكرواتي 77 تسديدة خلال مبارياته في البطولة، 18 تسديدة مباشرة على المرمى، وسجل 10 أهداف، وبلغ متوسط الاستحواذ على الكرة في المباريات الخمس التي لعبها نسبة 55.86%. فيما بلغت دقة التمرير 80.98% وقدر عدد التمريرات 2703 تمريرة، وتلقت شباكهم 4 أهداف، فيما تلقى مرماهم 67 تسديدة منها 19 مباشرة على مرمى الحارس سوباسيتش.